11 ماي 2024

أخطاء مسطرية تؤخر انطلاق برنامج أوراش بالخميسات

أخطاء مسطرية تؤخر انطلاق برنامج أوراش بالخميسات

وَقَعَ، المجلس الإقليمي للخميسات في أخطاء مسطرية ببرنامج أوراش في مرحلته الثانية و أثرت سلباً على موعِد انطلاقه لكي يستفيذ منه شباب الإقليم الباحثين عن الشغل باعتباره من أهم المشاريع الاجتماعية و التنموية التي تستهدف العنصر البشري.

و أفادت، مصادر جريدة “المغربي اليوم” أن المجلس الإقليمي للخميسات وقع في خطئ مسطري خلال مصادقته بالدورة الاستثنائية المنعقدة يوم 27 أبريل الماضي على اتفاقية الشراكة في إطار تنفيذ برنامج أوراش، و ذلك قبل أن يعطي والي جهة الرباط سلا القنيطرة انطلاقة البرنامج على مستوى الجهة.

و أضافت، ذات المصادر أن الاتفاقية المتعلقة ببرنامج أوراش التي صادق عليها المجلس الإقليمي للخميسات خلال الدورة الاستثنائية كانت خالية الوفاض لأنها لم تتضمن الحصيص المخصص لإقليم الخميسات من المستفيدين.

و أربكت، هذه الأخطاء المسطرية المجلس الإقليمي للخميسات برئاسة بوشرى الوردي و جَعَلت “برنامج أوراش” الذي تنتظره فئة عريضة من شباب و شابات هذا الإقليم يتأخر عن موعد انطلاقه بسبب عدم احترام البروطكول المعمول به على الصعيد الوطني.

و علِمت، الجريدة من مصادر موثوقة، أنه جرى تدارك هذه الأخطاء المسطرية بعد تدخل عامل إقليم الخميسات حيث قام بمراسلة المجلس الإقليمي من أجل إدراج نقطة بجدول أعمال الدورة العادية لشهر يوليوز و التي تتضمن إعادة المصادقة على الحصيص و بعض بنود اتفاقية شراكة من أجل الإدماج الإقتصادي للشباب في إطار تنفيذ أوراش عامة و صغرى مؤقتة بين مجلس إقليم الخميسات و وزارة الإدماج الإقتصادي و المقاولة الصغرى و التشغيل و الكفاءات و مصالح عمالة إقليم الخميسات.

جدير بالذكر أن المجلس الإقليمي للخميسات أصبح يعيش في مأزق حقيقي بسبب سوء تدبيره وقراءاته الخاطئة لواقع الأحداث، كما أن الجمعيات المستفيدة من برنامج أوراش في مرحلته الأولى لازالت تنتظر تعويضاتها من البرنامج لأزيد من ستة أشهر بسبب مجموعة من الأخطاء الإدارية.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *