طالب أثرياء ومنتخبون بمراكش بأمر دولي لتوقيف لبناني يشتبه في ارتكابه عمليات نصب على عدد من المواطنين بمراكش، بعدما استولى على المليارات من السنتيمات.

ووفق “المساء”، فإن المتهم اللبناني كان يملك شركة لبيع السيارات الفارهة، وقام ببيع أزيد من 50 في المائة من أسهمها لأحد البرلمانيين مقابل حوالي 30 مليون درهم، كما تسلم عشرات الملايين من الدراهم على سبيل السلف من عدد من رجال الأعمال بمراكش، قبل أن يختفي عن الأنظار ويقفل هاتفه النقال، ليكتشف المتعاملون معه أنه غادر التراب الوطني في ظروف غامضة.

أخبار ذات صلة

توقعات أحوال الطقس بالمغرب اليوم الأربعاء 23 مارس 2022

مجلس عمالة وجدة انكاد ينظم لقاءا تواصليا مع هيئات المجتمع المدني للتعريف ببرنامج “أوراش”

ليدك تعتمد مقاربة مندمجة للحفاظ على الموارد المائية.. مشاريع هيكلية كبرى لتعزيز تزويد الدار البيضاء الكبرى بالماء الشروب

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@