تفتتح I3 Technologies ، الشركة الرائدة عالميا في حلول الرقمنة الموجهة للمدارس والجامعات، والتي تعتبر المصمم المرجعي لفضاءات التعلم والعمل ، والمتخصصة في توفير الحلول التفاعلية الملهمة ، أول قاعة عرض لها في المغرب.

ويقع المقر الجديد لمعرض الشركة في مدينة المحمدية، عند منتصف الطريق الرابط بين الرباط والدار البيضاء، القلب النابض للاقتصاد والحياة الجامعية في المملكة، وسيسمح المقر الجديد للشركة بتقديم خدمات أفضل لشركائها، كما سيمكنها بشكل أكثر فعالية، من مساعدة الجامعات والمدارس على إدماج التقنيات الحديثة ورقمنة الفصول الدراسية.

يدعم هذا الموقع الاستراتيجي الجديد للشركة عملية رقمنة التعليم وتحويل أساليب العمل، والتي شكلت جائحة كوفيد 19 حافزًا حقيقيا لها.

“إن الطموح الرئيسي الذي تسعى إليه شركة I3 Technologies هو أن تصبح أحد الفاعلين المرجعيين في مدارس وجامعات المستقبل، عبر دعم ومصاحبة هذه المؤسسات على بشكل يومي، وتزويدها بحلول مبتكرة وسهلة الولوج على حد سواء، ومساعدتها في بلورة رؤيتها، وهذا هو التحدي الذي نواجهه رفقة شركائنا. في العصر الرقمي، نضع التكنولوجيا في خدمة التعليم بطريقة فعالة وآمنة وناجعة. وقد ذكّرتنا جائحة كوفيد -19 بطبيعتها الاستراتيجية.” يقول السيد الفياض وسام، المدير الإقليمي لشمال وغرب إفريقيا، مضيفا “لقد أدى ذلك أيضا إلى زيادة الوعي بمدى التأخر الحاصل في الاستثمار في تقنيات التعليم”.

وفي هذا السياق، تقدم I3 Technologies أدوات تكنولوجية مبتكرة: شاشات ولوحات تفاعلية، وتجهيزات ذكية للفصول الدراسية، وكاميرات وأجهزة إرسال للتعليم عن بعد ومؤتمرات بالفيديو بالإضافة إلى منصات برمجية مخصصة للتعليم.

لهذا فإن تواجد الشركة في المغرب تحكمه ثلاثة أهداف رئيسية:

– توفير فضاءات للشركاء تمكنهم من اكتشاف وتجريب تشكيلة كاملة من المنتجات من خلال (قاعة العرض).

– تكوين المستخدمين (الجامعات والمدارس والشركات) على مختلف الاستعمالات التي توفرها هذه الأجهزة.

– إدارة خدمة ما بعد البيع.

من جهة أخرى، سيسمح لنا افتتاح المقر الرئيسي لشركة I3 Technologies أيضا بتلبية احتياجات الشركاء بشكل أفضل في إفريقيا جنوب الصحراء الكبرى، الذين يشرعون، بدعم من خبرائنا، في التحول الرقمي الخاص بهم.

“لقد كان تواجدنا في المغرب لمدة 10 سنوات ناجحا للغاية. فقد قمنا بدعم مؤسسات رفيعة لإعادة التفكير في نماذجها التعليمية. وقد ألهمت هذه التجارب مدارس وجامعات ومراكز تكوين أخرى في أفريقيا جنوب الصحراء الكبرى بين شركائنا. طموحنا اليوم هو أن نقوم، انطلاقا من المغرب الذي أصبح بالفعل قاعدة رئيسية في مجال التكوين نحو بقية القارة، بدعم المؤسسات الأفريقية الأخرى التي ترغب في إنشاء نظام بيئي رقمي تعليمي مبتكر وفعال “، يوضح السيد باتريك ريوس، مدير العمليات داخل الشركة.

وضعوا فينا ثقتهم:

في مجال التعليم العالي، تمت مصاحبة العديد من الشركاء في تنفيذ حلول تفاعلية مبتكرة لصالح المتعلمين: جامعة مولاي إسماعيل بمكناس، وجامعة القاضي عياض بمراكش، وجامعة الحسن الثاني بالدار البيضاء، وجامعة محمد السادس في بن جرير، والمدرسة الثانوية للتميز في بن جرير وكلية الطب بطنجة، كل هذه المؤسسات أعادت النظر في أساليبها التعليمية بمساعدة من أدواتنا التكنولوجية الرائدة.

أما الشركات الكبرى التي اختارت فضاءات وأساليب عمل أكثر ارتباطًا بالأنترنيت فقد وثقت بنا هي الأخرى. وبالتالي، فإن مجموعات كبرى مثل OCP أو SCR أو Promamec أو Schneider أو حتى الخطوط الملكية المغربية أصبحت من بين شركائنا المميزين.

حول I3 Technologies:

بفضل خبرة تمتد لأزيد من نصف قرن في مجال التعليم، بما في ذلك أكثر من 10 سنوات في تطوير التقنيات التعليمية، تمكنت شركة I3 Technologies من فرض نفسها كفاعل أساسي في النظام البيئي التعليمي الرقمي العالمي. من السبورات التقليدية إلى شاشات اللمس التفاعلية، بما في ذلك السبورات البيضاء، تطورت الشركة وابتكرت، مدفوعة بسعيها المستمر نحو التميز. من خلال وجودها في أكثر من 90 بلدا، مكنت الخبرات المتراكمة في مجال التعلم الشامل I3 Technologies من إحداث تغيير جوهري في التواصل التقليدي داخل المدارس والجامعات ومؤسسات التكوين الشريكة.

أخبار ذات صلة

إطلاق جولة في الهند لتقديم العلامة الاقتصادية للمغرب “Morocco Now”

ENCG الدار البيضاء في دورة تكوينية حول الرهانات والتحديات لكلية إدارة الأعمال والتسيير

البنك الإفريقي للتنمية يمنح قرضا بقيمة 120 مليون أورو للمغرب لدعم المقاولات وتحفيز الانتعاش الاقتصادي

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@