سيرا على هدي الاستراتيجية الرشيدة التي رسمها جلالة الملك نصره الله وأيده لمؤسسة محمد السادس لإعادة إدماج السجناء والهادفة إلى ترسيخ قيم المملكة في مجال تعزيز ثقافة التضامن والتآزر والعيش بإخاء، والتي لا تكتمل إلا بتعزيز كرامة المواطن المغربي ضدا عن وضعه أو جنسه أو مكان تواجده.
وتزامنا مع الاحتفال باليوم العالمي للمرأة، واعترافا منها بالمجهود الموصول والعطاء المبذول من نساء كافة القطاعات والمؤسسات ذات الصلة بمجال إعادة الادماج، وتمسكا منها بما سنته من التفاتة حميدة للمرأة المغربية عامة والمرأة العاملة في مجال إعادة الإدماج خاصة في مثل هذا اليوم، احتفت مؤسسة محمد السادس لإعادة إدماج السجناء، بشراكة مع عمالة إقليم الرحامنة، يوم الاثنين 08 مارس 2021، بالنساء الفاعلات في منظومة إعادة الإدماج بجهة مراكش-آسفي.
وغني عن البيان أن الحفل الذي أقيمت مراسيمه بمقر عمالة إقليم الرحامنة تحت إشراف كل من السيد عامل صاحب الجلالة على الإقليم والسيد المنسق العام لمصالح مؤسسة محمد السادس لإعادة إدماج السجناء، وحضور ثلة من ممثلي المؤسسات والقطاعات الشريكة في مجال إعادة الإدماج، عرف توزيع مشاريع مدرة للدخل لفائدة نزيلات سابقات بالمؤسسات السجنية ممن انخرطن في برنامج مصالحة في نسخته الخامسة.

كما تخلل البرنامج كذلك تكريم مجموعة من النساء الرائدات في مجال إعادة الإدماج بجهة مراكش آسفي ينتمين لقطاعات ذات الصلة بالمجال، وينحدرن من كل من المندوبية العامة لإدارة السجون، وزارة العدل، وزارة الثقافة والشباب والرياضة، وزارة الصحة، السلطة القضائية، رئاسة النيابة العامة، هيئة المحامين بمراكش، المديرية العامة للأمن الوطني، الدرك الملكي، الرابطة المحمدية للعلماء، مكتب التكوين المهني وإنعاش الشغل، الوكالة الوطنية لإنعاش التشغيل والكفاءات، الإعلام والصحافة ومؤسسة محمد السادس لإعادة إدماج السجناء.
وتم بذات المناسبة واليوم، تمكين كافة النساء من نزيلات المؤسسات السجنية بجهة مراكش أسفي والبالغ عددهن 240 نزيلة من ملابس ومواد نظافة، إسهاما من مؤسسة محمد السادس في تعزيز الحماية الاجتماعية لنزيلات المؤسسات السجنية.
كما عرف البرنامج مراسيم التوقيع على اتفاقية شراكة بين مؤسسة محمد السادس لإعادة إدماج السجناء وعمالة إقليم الرحامنة في إطار المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، غايتها السعي حثيثا لإعادة إدماج نزيلات ونزلاء سابقين للمؤسسات السجنية من القاطنين في دائرة النفوذ الترابي للعمالة المذكورة في النسيجين الاجتماعي والاقتصادي، وفق الرؤية السديدة لصاحب الجلالة نصره الله وأيده.
فيما أختتم هذا البرنامج الاحتفالي برفع برقية ولاء وإخلاص إلى السدة العالية بالله خطتها بفخر واعتزاز المستفيدات المنخرطات في برنامج مصالحة في نسخته الخامسة، شكرا وعرفانا للعناية المولوية الخاصة التي يوليها جلالته لهذه الشريحة من المواطنين.

أخبار ذات صلة

توقعات أحوال الطقس ليوم السبت 17 أبريل

ايقاف أستاذ هتك عرض أربع تلميذات قاصرات بجماعة أيت بورزوين

الناظور.. إحباط محاولة للتهريب الدولي للمخدرات وحجز أربعة أطنان و779 كلغ من مخدر الشيرا

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@