خلال الأشهر التسعة الأولى من عام 2021، توصلت المفتشية العامة للإدارة الترابية بما مجموعه 3735 شكاية، وملتمس، مقابل 3707 خلال عام 2020.

وأوضح تقرير للوزارة أنه بعد خصم عدد من الشكايات المكررة، وغير الواضحة، وعددها 525 شكاية، وجهت مصالح وزارة الداخلية 3210 شكاية للجهات المعنية، منها 207 شكاية تم توجيهها إلى الاختصاص. وتم توجيه 114 شكاية إلى الوكيل العام للملك لدى محكمة النقض، و36 شكاية للرئيس المنتدب للمجلس الأعلى للسلطة القضائية، و27 شكاية لمختلف الوزارات، والمؤسسات، ثم 14 شكاية للمديرية العامة للأمن الوطني، و11 شكاية لوزارة الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة، و5 شكايات لوزارة الشغل والإدماج المهني. يتعلق الجزء الأكبر من الشكايات (3003 شكاية)، باختصاصات مصالح وزارة الداخلية، والجماعات الترابية، وتمت إحالتها على الجهات المختصة للبحث والتحري في شأنها، وموافاة المفتشية العامة للإدارة الترابية بعناصر الجواب بشأنها.

وتتصدر كل من هولاندا، وبلجيكا، وفرنسا قائمة الترتيب من حيث مصدر الشكايات، أما ما تبقى من الشكايات، فمصدرها سفارات، وقنصليات المملكة في إسبانيا، وألمانيا، وإيطاليا، ودول أخرى.

وفي نفس السياق، توصلت المفتشية العامة لوزارة الداخلية بما مجموعه 290 شكاية واردة من مصالح، وقنصليات المملكة بالخارج، مقابل 200. شكاية خلال السنة الماضية، أي بزيادة نسبتها 45 في المائة، تمت دراستها، وإحالتها على مختلف الجهات المختصة لإجراء الأبحاث، وموافاة السفارات، والقنصليات بعناصر الأجوبة، وذلك قصد إشعار المشتكين بالنتائج.

أخبار ذات صلة

برقية تهنئة من الرئيس الأمريكي إلى الملك محمد السادس بمناسبة عيد الاستقلال

زخات مطرية قوية وثلوج ورياح قوية اليوم الخميس وغدا الجمعة بعدد من أقاليم المملكة ‏‏

مقتل مغني راب أميركي شهير رميا بالرصاص

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@