20 سنة سجنا نافذا للزفزافي وأحمجيق في ملف أحداث الريف

20 سنة سجنا نافذا للزفزافي وأحمجيق في ملف أحداث الريف

أدانت غرفة الجنايات الابتدائية بمحكمة الاستئناف بالدار البيضاء، قبل قليل، ناصر الزفزافي بعشرين سنة سجنا نافذا بعد متابعته بتهم جنائية خطيرة للغاية.
وأدانت الغرفة ذاتها باقي رفاقه المتابعين في هذا الملف الذي امتد لأكثر من سنة كالتالي: محمد المجاوي خمس سنوات، نبيل احمجيق  20 سنة، الحبيب الحنودي، محمد الهاني، شاكر المخروط، محمد جلول ب 10 سنوات.
وقضت الغرفة نفسها أيضا بعشر سنوات في حق سليمان الفاحلي عثمان بوزيان رشيد اعماروش وفي حق عبد الخير اليسناري: فهيم الغطاس: احمد الهزاط يوسف الحمديوي: محمد المحدالي: محمد الحاكي: كريم امغار: عبد العالي الحود: محمد الاصريحي: جواد الصابري: محسن الاثري: جمال مونت: محمد مكوح: بدر الدين بولحجل: اسرتيحو عبد المنعم: القدوري زكريا: عزيز خالي: بنزيان جواد: الحكيمي أحمد: ابقوي ابراهيم: الخطابي انس: خالد البركة: محمد النعيمي: محمد بولحراس.
وأدانت الهيئة بعشرين سنة كلا من سمير ايغيد فؤاد السعيدي: جمال بوحدو: عبد الحق الصديق: الحسين الإدريسي: زكرياء اضهشور: وسيم البوستاتي: سليمان الفاحلي: محمد فاضل: صلاح لخشم: إلياس الحاجي: كريم أمغار: جواد الصابري: فؤاد السعيدي أشرف اليخلوفي.
جدير بالذكر أن الزفزافي وجهت إليه تهم جنائية خطيرة، عقوبة بعضها الإعدام، أبرزها “المس بسلامة الدولة الداخلية”، “وتدبير مؤامرة ضدها”، و”تلقي أموال للمس بوحدة المملكة المغربية وولاء المواطنين لها”.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *