ينظم مجلس المستشارين والمجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي بعد زوال يوم الاثنين 13 دجنبر 2021 على الساعة الثالثة، لقاء دراسيا لتقديم ومناقشة مخرجات التقريرين اللذين أعدهما هذا الأخير، في إطار إحالة ذاتية، تحت عنوان “مقاربة مندمجة للحد من حجم الاقتصاد غير المنظم بالمغرب” و”الإدماج الاقتصادي والاجتماعي للباعة المتجولين”..

ويتوخى هذا اللقاء الهام، الذي يندرج في إطار الشراكة والتعاون الوثيق بين المجلسين، تسليط الضوء على مجموعة من الإشكالات والتحديات المرتبطة بالأنشطة الاقتصادية غير المنظمة.

وستتمحور أشغال هذا اللقاء، الذي يتميز بمشاركة رئيس مجلس المستشارين السيد النعم ميارة ورئيس المجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي السيد أحمد رضى الشامي وأعضاء المجلسين وعدد من الفاعلين الذين تم الاستماع إليهم أثناء الأعمال التحضيرية للتقريرين سالفي الذكر، حول تقديم المخرجات التي تم التوصل إليها وتهم بصفة عامة تحديات هيكلة الأنشطة الاقتصادية غير المنظمة، لا سيما تلك المتعلقة بالتأهيل والمواكبة، والاندماج في منظومة الحماية الاجتماعية، وتمثيلية الفاعلين في الاقتصاد غير المنظم، ورفع الحواجز القانونية والتنظيمية، وتيسير الولوج إلى التمويل وإلى السوق.

وستلي هذا العرض مناقشة عامة يؤمل منها الخروج بخلاصات وتوصيات عملية تساعد على تعزيز القوة الاقتراحية للمجلس في المجال التشريعي والعمل الرقابي، وفي مناقشة وتقييم السياسات العمومية ذات الارتباط بهذه الظاهرة الاقتصادية والمجتمعية التي تستأثر باهتمام خاص لدى مجلس المستشارين.

هذا، وستستهل فعاليات هذا اللقاء بالتوقيع على اتفاقية تعاون بين مجلس المستشارين والمجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي. بمقر المجلس.

ينظم مجلس المستشارين والمجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي بعد زوال يوم الاثنين 13 دجنبر 2021 على الساعة الثالثة، لقاء دراسيا لتقديم ومناقشة مخرجات التقريرين اللذين أعدهما هذا الأخير، في إطار إحالة ذاتية، تحت عنوان “مقاربة مندمجة للحد من حجم الاقتصاد غير المنظم بالمغرب” و”الإدماج الاقتصادي والاجتماعي للباعة المتجولين”..

ويتوخى هذا اللقاء الهام، الذي يندرج في إطار الشراكة والتعاون الوثيق بين المجلسين، تسليط الضوء على مجموعة من الإشكالات والتحديات المرتبطة بالأنشطة الاقتصادية غير المنظمة.

وستتمحور أشغال هذا اللقاء، الذي يتميز بمشاركة رئيس مجلس المستشارين السيد النعم ميارة ورئيس المجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي السيد أحمد رضى الشامي وأعضاء المجلسين وعدد من الفاعلين الذين تم الاستماع إليهم أثناء الأعمال التحضيرية للتقريرين سالفي الذكر، حول تقديم المخرجات التي تم التوصل إليها وتهم بصفة عامة تحديات هيكلة الأنشطة الاقتصادية غير المنظمة، لا سيما تلك المتعلقة بالتأهيل والمواكبة، والاندماج في منظومة الحماية الاجتماعية، وتمثيلية الفاعلين في الاقتصاد غير المنظم، ورفع الحواجز القانونية والتنظيمية، وتيسير الولوج إلى التمويل وإلى السوق.

وستلي هذا العرض مناقشة عامة يؤمل منها الخروج بخلاصات وتوصيات عملية تساعد على تعزيز القوة الاقتراحية للمجلس في المجال التشريعي والعمل الرقابي، وفي مناقشة وتقييم السياسات العمومية ذات الارتباط بهذه الظاهرة الاقتصادية والمجتمعية التي تستأثر باهتمام خاص لدى مجلس المستشارين.

هذا، وستستهل فعاليات هذا اللقاء بالتوقيع على اتفاقية تعاون بين مجلس المستشارين والمجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي. بمقر المجلس.

أخبار ذات صلة

الأمل بالعثور على أحياء يتراجع بعد أعاصير الولايات المتحدة

الروداني: على الحكومة الإسبانية تحمل مسؤوليتها القانونية والسياسية تجاه ‏المملكة المغربي

توقعات أحوال الطقس بالمغرب الاثنين 13 دجنبر 2021

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@