جسد المناضلين الفدراليين اليوم الجمعة وقفة احتجاجية بالمركز الصحي معطى الله تنديدا بالعنف الذي تعرضت له الشغيلة الصحية هناك حيث تهجم عليهم ستة أشخاص وقاموا بتهشيم كل ما وجدوا أمامهم بالمركز حتى لقاحات الأطفال الصغار.

ودعا المحتجون الوقفة الاحتجاجية إلى اعتبار سلامة الموظف خط أحمر، ورفعوا شعارات تندد بغياب الأمن بالمراكز الصحية، مطالبين وزير الصحة والمديرة الجهوية بالتدخل من أجل توفير الأمن بالمراكز الصحية وتجهيز الأخير بالمعدات والأدوية اللازمة.

يشار أن المديرية الجهوية للصحة والرعاية الاجتماعية بمراكش عبرت عن تنديدها بالعنف الذي تعرضت له الشغيلة.

أخبار ذات صلة

وزارة الصحة والحماية الاجتماعية تخلد الذكرى الـ20 لإنشاء الصندوق العالمي لمكافحة فيروس نقص المناعة البشرية​​ وداء السل والملاريا

الإدارة الأمريكية تمهل العاملين في قطاعات معينة حتى 4 يناير للتلقيح

عاجل.. وزارة الصحة والحماية الاجتماعية تصدر وثيقة الإعفاء من التلقيح ضد كوفيد-19 بناء على قرار اللجن الطبية الإقليمية

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@