لفظ رجل أنفاسه الأخيرة داخل حمام بحي المسيرة الأولى التابع للملحقة الإدارية الحي الحسني بمقاطعة المنارة. وذلك أمس الجمعة 5 مارس 2021.

ووفق المعطيات المتوفرة، المغربي اليوم، فإن الهالك رجل في عقده السادس، كان يستحم قبل أن تنتابه نوبة صحية مفاجئة لم تمهله كثيرا.

وقد انتقلت عناصر الأمن التابعة للدائرة الـ11 بالحي الحسني، والشرطة العلمية والسلطة المحلية إلى عين المكان، حيث تم معاينة جثة الهالك قبل نقلها بتعليمات من النيابة العامة إلى مستودع الأموات بأبواب مراكش، قصد للتشريح الطبي لمعرفة السبب الحقيقي للوفاة التي يرجح أن ناتجة عن سكتة قلبية.

أخبار ذات صلة

مراكش: مستخدمو شركات المناولة بمستشفى محمد السادس يحتجون بسبب تجاهل مطالبهم

أمزازي… الوزارة “لم تفرض نمط التوظيف الجهوي” وحريصة على تأمين حق التمدرس

البحرية الملكية تقدم المساعدة ل165 مرشحا للهجرة غير الشرعية

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@