توفي ثلاثيني بالشارع العام أمام أسوار مستشفى ابن طفيل التابع للمركز الإستشفائي الجامعي محمد السادس. وذلك زوال يوم الاثنين 17ماي الجاري،

و وفق مصادر” المغربي اليوم” فإن الهالك البالغ من العمر نحو 31 عاما والذي ينحدر من جماعة لوداية، قدم إلى المدينة مراكش من اجل العلاج وبقي جالسا بجانب سور مقابل لمستشفى ابن طفيل إلى غاية الساعة 12 عشرا ظهرا، قبل أن يتفاقم وضعه الصحي فتمدد على الأرض، حيث فارق الحياة أمام أنظار بعض المارة.

وقد انتقلت عناصر الدائرة الأمنية الـ22 والشرطة العلمية والسلطة المحلية إلى عين المكان، حيث جرى معاينة جثة الهالك ، قبل نقلها إلى مستودع الأموات بأبواب مراكش بتعليمات من النيابة العامة لمعرفة السبب الحقيقي للوفاة.

أخبار ذات صلة

هزة أرضية ثانية بقوة 7,6 درجات تضرب جنوبي تركيا

زلزال الجنوب التركي.. سفارة المغرب بأنقرة تضع أرقاما هاتفية رهن إشارة أفراد الجالية المغربية للتواصل معها

زلزال الجنوب التركي.. أكثر من 900 قتيل و5000 جريح (أردوغان)

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@