أعلن الفاتيكان قبل قليل رسميا، وفاة البابا السابق بنديكت الـ16، وذلك بعد ثلاثة أيام من الإعلان عن تدهور صحتهـ يأتي بذلك بعد أن أعلن الفاتكان أمس الجمعة، أن الوضع الصحي للبابا السابق بنديكت الـ 16 ما زال مستقرّاً.

وكانت صحّة البابا البالغ من العمر (95 عاماً) الذي شكّلت استقالته من منصبه لأسباب صحية في العام 2013 مفاجأة، هشة منذ سنوات.

وقال المكتب الإعلامي للفاتيكان في وقت سابق: «في الوقت الحالي، حالته مستقّرة» مضيفاً أن بنديكت استراح جيداً خلال الليل، وشارك في قدّاس أقيم في غرفته.

وكان البابا فرنسيس أعلن الأربعاء، أن سلفه «مريض بشكل خطر» وأنه يصلي من أجله، ودعا فرنسيس الناس الأربعاء إلى الصلاة من أجله قبل زيارته، وأكد الفاتيكان لاحقاً أن صحة البابا السابق ساءت «بسبب التقدم في السن».

أخبار ذات صلة

هزة أرضية ثانية بقوة 7,6 درجات تضرب جنوبي تركيا

زلزال الجنوب التركي.. سفارة المغرب بأنقرة تضع أرقاما هاتفية رهن إشارة أفراد الجالية المغربية للتواصل معها

زلزال الجنوب التركي.. أكثر من 900 قتيل و5000 جريح (أردوغان)

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@