حذر خوسي مانويل كارسيا ماركالو، وزير الخارجية الإسباني الأسبق، حكومة مدريد من عدم عودة العلاقات بين المغرب وإسبانيا إلى مسارها الطبيعي، مؤكدا أن العلاقات مع المغرب يجب إصلاحها تلافيا لحصد أضرار بالغة.
وقال الوزير الإسباني، حسب يومية “الأحداث المغربية”، في مداخلته على هامش منتدى الأعمال الرابع في مليلية، إن الحدود ستبقى مغلقة طالما لا توجد علاقة جيدة مع المغرب، كما أكد المتحدث ذاته أن العلاقات بين إسبانيا والمغرب تبقى دائما هي الأولوية الأولى في السياسة الإسبانية.

أخبار ذات صلة

مجموعة العمران تعزز رقم معاملاتها بنسبة 35 في المائة عند متم شتنبر

توقعات أحوال الطقس بالمغرب اليوم الجمعة 03 دجنبر 2021

عودة التجنيد الإجباري بالمغرب بدءا من هذا التاريخ

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@