أدان القضاء الهولندي،مهاجرة مغربية، ب 4 سنوات سجنا لانتمائها لتنظيم “داعش” الإرهابي والتحضير لجرائم إرهابية، وفقا لما ذكره الموقع الاخباري الهولندي ” Algemeen Dagblad (AD)”.

وأشار المصدر ذاته، الى أنه تم تجريد “الجهادية” فاطمة من الجنسية الهولندية، فيما لا تزال تحمل جواز سفرها المغربي، كما يحتمل أن يتم ترحيلها، حتى لو بقيت عائلتها في تيلبورغ، مسقط رأسها السابق.

وتعود تفاصيل قضية “فاطمة” الى سنة 2013 عندما سافرت الى سوريا وعمرها لا يتجاوز 17عاما، قبل أن تتزوج من جهادي بلجيكي توفي في سنة 2017 ولديها طفلان.

وأكد القضاء الهولندي في تعليل الحكم الصادر في حق “الجهادية” أن “فاطمة” لم تسافر إلى منطقة داعش فحسب، بل كانت أيضا جزءا من التنظيم الإرهابي”، واستشهد “بوثائق مكتب التحقيقات الفدرالي” التي أكدت أنها كانت عضو في مجموعة واتس آب تسمى “سوق الخلافة”.

أخبار ذات صلة

الليغا تقترح بدء الموسم القادم في 14 و15 غشت المقبل

قصف إسرائيلي مكثف على غزة وأنباء متضاربة عن توغل في القطاع

طانطان.. توزيع محركات لفائدة الصيادين التقليديين وتتبع تقدم أشغال بناء مخازن لفائدة الصيادين

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@