هل قطع المغرب علاقاته الاستخباراتية مع السعودية؟

هل قطع المغرب علاقاته الاستخباراتية مع السعودية؟
قبل المقال

كشفت “الأسبوع الصحفي”، أن العمليات الاستخباراتية المغربية السعودية في حرب اليمن لا تزال قائمة، وإن بمستويات لا يمكن تحديدها، وأن شركة “إيكاد” بحي الخالدية في مدينة جدة، أو ما يسمى بـ”الطابق السابع”، وتشكل هذه الشركة جزءا من التعاون الأمني بين البلدين، إذ ساعدت في أمن معلوماتي يخص البنية التحتية بالمغرب كي لا يتم تفعيل اتفاق في الموضوع مع الجانب الروسي

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *