أصدرت ابتدائية تطوان، مساء اليوم الثلاثاء 16 فبراير الجاري، حكمها القاضي بادانة أربعة أشخاص بستة أشهر حبسا موقوفة التنفيذ لكل منهم، على خلفية مشاركتهم في الاحتجاجات التي شهدتها مدينة الفنيدق خلال الأسبوع الماضي.

وكانت النيابة العامة قد قررت متابعة الأشخاص الأربعة في حالة اعتقال، وإحالتهم على السجن المحلي في تطوان، بتهم “إهانة رجال القوة العمومية أثناء قيامهم بمهامهم، وارتكاب العنف في حقهم، والعصيان، وخرق حالة الطوارئ الصحية، والمشاركة في تجمهر مسلح”.

يذكر أن مدينة الفنيدق عاشت الأسبوع الماضي على وقع احتجاجات خرجت فيها الساكنة للمطالبة بإيجاد بديل اقتصادي لممتهني التهريب المعيشي عقب تدهور الأوضاع الاجتماعية والاقتصادية  إغلاق معبر سبتة المحتلة.

أخبار ذات صلة

المجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي: تحرر المرأة يمر عبر كسر “السقف الزجاجي”

الدار البيضاء… فتح بحث قضائي مع شرطيين يشتبه في تورطهما في قضية ابتزاز

وضع حزب “البديل من أجل ألمانيا” اليميني المتطرف تحت مراقبة الاستخبارات

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@