أمام أعضاء لجنة الخارجية والدفاع الوطني بمجلس النواب أكد ناصر بوريطة، وزير الشؤون الخارجي والتعاون الإفريقي والمغارية المقيمين بالخارج، على ضرورة إيجاد بدائل والتخلص من منطق المساومة الذي تنهجه أوروبا بخصوص اتفاق الصيد البحري.

وأكد بوريطة في رده على تساؤلات النواب وفق تقرير اللجنة الذي جرى تعميمه أمس الإثنين على البرلمانيين، بخصوص اتفاقية الصيد البحري مع الاتحاد الأوروبي، أن المغرب ينبغي أن يتخلص من منطق المساومة الذي تنهجه أوروبا من حين لآخر. وأضاف وزير الخارجية في تفاعله مع النواب بالاجتماع الذي تم عقده بشكل مغلق، مؤكدا أن اتفاق مستقبلي ينبغي أن يكون في إطار احترام السيادة المغربية كمنطلق لأي اتفاق كما أشار جلالة الملك محمد السادس في خطابه الأخير.

وشدد بوريطة على ضرورة إيجاد بدائل أخرى لاتفاقيات جديدة تحترم السيادة المغربية، الأمر الذي يوضح أن المغرب لن يتساهل مع الاتحاد الأوروبي ودوله بخصوص أي “ابتزاز” من شأنه المس بوحدته الترابية.

أخبار ذات صلة

بناء مستشفى بن سينا الجديد على شكل برج عمودي

طائرة درون مغربية تردي قياديا في البوليساريو قتيلا

بعد توقف دام سنتين.. عودة التجنيد الإجباري

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@