امام صمت الجهات المعنية ، اقدم حارس الدرجات، على إستغلال رصيف، بالشارع العام امام مركز تسجيل السيارات، بملحقة إسيل التابعة لمقاطعة جليز، بشارع علال الفاسي، وإغلاق الطريق في وجه الراحلين، بسبب العديد من الدراجات النارية والعادية ما يفرط عليهم السير وسط الطريق، معارضين حياتهم للخطر، ويعرف هذا الشارع عدت مدارس التعليم الخصوصي، والمرتفقين لي المركز المذكور،
.

ويذكر بان العديد من المدن المغربية، تشهد فوضى عارمة في التسيير هاد القطاع بمراكش، بسبب وجود أشخاص يستخلصون المستحقات من الزبناء دون سند قانوني مقابل حراسة الدراجات في غياب أي ضمانات قانونية، حيث غالبا ما تنتهي المعاملة بمشادات كلامية بين الزبناء والحراس المفترضين، الذين لا يملكو أي وتائق

.

.

أخبار ذات صلة

“البوليساريو” تصاب بخيبة أمل أمام محكمة العدل الأوروبية

غموض يلف نفوق أكثر من 200 رأس من الماعز بجبال اشتوكة‬

مصرع سبعيني إثر سقوطه على مستوى الرأس بالحوز

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@