مواجهات في مظاهرة أمام السفارة الأمريكية بلبنان تنديدا بقرار ترامب حول القدس

مواجهات في مظاهرة أمام السفارة الأمريكية بلبنان تنديدا بقرار ترامب حول القدس

(وكالات)

استخدمت قوى الأمن اللبنانية الغاز المسيل للدموع وخراطيم المياه الأحد لتفريق مشاركين في تظاهرة في محيط سفارة الولايات المتحدة احتجاجا على قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل.

وتجمع مئات من المتظاهرين المؤيدين للفلسطينيين في محيط السفارة الأمريكية في منطقة عوكر بالضاحية الشمالية للعاصمة بيروت.

ومنع هؤلاء من الوصول إلى مجمع السفارة بواسطة باب حديدي قطع الطريق المؤدية إليه. وعمدت قوى الأمن إلى إطلاق الغاز المسيل للدموع واستخدام خراطيم المياه لتفريق المتظاهرين، ما أدى إلى إصابة العديد منهم.

وحمل المتظاهرون أعلاما فلسطينية وارتدوا الكوفية الفلسطينية مطلقين هتافات ضد ترامب الذي اعترف الأربعاء بالقدس عاصمة لإسرائيل. وأحرق عدد من المتظاهرين مجسما لترامب. وشارك في التظاهرة أعضاء في فصائل فلسطينية إضافة إلى إسلاميين وأنصار لليسار اللبناني.

ويستضيف لبنان مئات آلاف اللاجئين الفلسطينيين موزعين في مخيمات. واحتلت إسرائيل جنوب لبنان طوال 22 عاما، وانسحبت منه في ربيع العام 2000.

وفي يوليوز 2006، شنت إسرائيل حربا على حزب الله اللبناني المدعوم من إيران أسفرت عن مقتل أكثر من 1200 لبناني معظمهم مدنيون و120 إسرائيليا غالبيتهم عسكريون.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *