تثمن هيئة حماية المال العام للمنظمة المغربية لحقوق الإنسان ومحاربة الفساد لجهة فاس مكناس، المجهودات المتواصلة للجنة حماية المستهلك ، التي أسفرت عن ضبط 140 كيلو غرام من اللحوم الفاسدة في مطعمين بحي السعادة ، ليتم إصدار أوامر بإغلاقهما لمدة شهرين من طرف رئيس مجلس مقاطعة أكدال بفاس ، طبقا للمهام الموكولة إليه في مجال حفظ الصحة، وحسب القانون التنظيمي المؤطر لمهامه، ومن تم متابعة المعنيين بالأمر في حالة إعتقال بتهمة الغش في مواد غذائية تشكل خطرا على صحة و حياة المواطنات و المواطنين.

وعليه فإن هيئة حماية المال العام للمنظمة المغربية لحقوق الإنسان ومحاربة الفساد لجهة فاس مكناس تعلن مايلي:

*تثمينها لمجهودات لجنة حماية المستهلك في ضبط هاته الخروقات التي تهدد السلامة الصحية للمواطنين.

*دعوتها لكافة اللجان على صعيد جهة فاس مكناس بمواصلة المجهودات لضمان حفظ السلامة الصحية للمستهلك.

*ملتمسها للنيابة العامة المختصة من أجل متابعة المعنيين بالأمر بأقصى العقوبات ، إعتبارا للأضرار الصحية و المادية التي كان من المفترض إلحاقها بالمستهلك.

إمضاء الأستاذة نبيلة المحيوت رئيسة هيئة حماية المال العام للمنظمة المغربية لحقوق الإنسان ومحاربة الفساد بجهة فاس مكناس.

أخبار ذات صلة

الاتحاد الدستوري يطرد 3 قياديين من “برلمان” الحزب

حزب الاتحاد الدستوري يعبر انشغالاته من الغلاء المعيشي ومن انهيار القدرة الشرائية للمواطنين

عادل نزار ينتخب بالإجماع رئيسا جهويا للجامعة الوطنية للتخييم

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@