سلام تام بوجود مولانا الإمام دام له النصر والتمكين.

وبعد ، تابعت الأمانة العامة للمنظمة المغربية لحقوق الإنسان ومحاربة الفساد بقلق شديد معاناة ساكنة دوار الملعب بجماعة الركادة نواحي مدينة تيزنيت، على إثر توقف الخدمات الصحية والإستشفائية بالمستوصف المحلي بعد ما تم إغلاقه تزامنا مع غياب الممرضة المداومة منذ بداية شهر رمضان المنصرم، مما زاد من تعميق معاناة الساكنة و لاسيما المصابين بأمراض مزمنة إلى جانب الحوامل و الأطفال الذين تستدعي حالاتهم المواكبة و التتبع لتفادي أي تداعيات من شأنها تهديد صحتهم و حياتهم.

والمؤسف في الأمر هو عدم تجاوب الجهات المعنية بالمندوبية الإقليمية لوزارة الصحة والحماية الاجتماعية بتيزنيت مع إستفسارات المواطنين حول الموضوع ،علما أن الواجب يقتضي أن يتلقى المواطنون أجوبة مقنعة، وفي آجال معقولة عن تساؤلاتهم وشكاياتهم.

وعليه تتقدم الأمانة العامة للمنظمة إلى سيادتكم بملتمسها من أجل التدخل العاجل و الفوري لتيسير أسباب إستفادة المواطنات والمواطنين بدوار الملعب من الخدمات الصحية و الإستشفائية على قدم المساواة.
وتقبلوا منا السيد الوزير فائق الإحترام والتقدير. /والسلام

أخبار ذات صلة

مطار الشريف الإدريسي بالحسيمة يسجل عبور أزيد من 78 ألف مسافر بين يناير ومتم أكتوبر 2022

تحفيزات حكومية جديدة لتعزيز جاذبية القطاع العام أمام مهنيي الصحة (بايتاس)

توقعات أحوال الطقس بالمغرب اليوم الجمعة 2 دجنبر 2022

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@