مندوبية الحليمي: التكوين المهني طريق نحو البطالة

مندوبية الحليمي: التكوين المهني طريق نحو البطالة

 

أصدرت المندوبية السامية للتخطيط دراسة مفصلة كشفت فيه نتائج دراسة حديثة للمندوبية السامية ، ان %52,2 من الساكنة النشيطة المشتغلة في المغرب « لا تتوفر على أية شهادة »، فيما يتوفر %38 على شهادات التعليم العام و%9,8 على « شهادات التكوين المهني ».

التقرير الحديث، أفاد أن معدل البطالة يعرف انخفاضا بالنسبة لحاملي شهادات التعليم العام فيما يرتفع بالنسبة لحاملي شواهد التكوين المهني »، في حين بلغت نسبة حاملي شهادات التعليم العام  الذين يعيشون حالة بطالة % 19,7، في مقابل %25,5 من أصحاب شهادات التكوين المهني.

ورصدت الدراسة كذلك أن %45,7 من الساكنة النشيطة المشتغلة تعيش وضعية ملائمة، و %7,6 في حالة انخفاض درجة المهنة و% 46,7 في حالة ارتفاع درجة المهنة، في وقت  يسجل حاملي شهادات التعليم العام معدل انخفاض درجة المهنة بـ%11,6 في مقابل %33,6 بالنسبة لحاملي شهادات التكوين المهني.

أما بخصوص درجة المهنة بالنسبة لحاملي شهادات التكوين المهني فقد عرفت انخفاضا مسجلة، وهو معدل أعلى بكثير مقارنة مع معدل لحاملي شهادات التعليم العام على الرغم من أنهم يشكلون الأغلبية كفئات ».

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *