نظمت بباريس العاصمة الفرنسية عدة مظاهرات اليوم الأحد تكريما لروح المدرس الذي قطع رأسه بعد عرضه على تلاميذه رسوم اعتبرها متطرفون مسيئة لنبي الإسلام محمد.

ومازالت ردود الأفعال الغاضبة بفرنسا كرد فعل على هذا الفعل الإرهابي الجبان الذي راح ضحيته مدرس فرنسي.

أخبار ذات صلة

وفاة جندي مغربي من حفظة السلام بإفريقيا الوسطى.. مجلس الأمن والأمين العام الأممي يقدمان تعازيهما للمملكة

مدريد: انتخاب خولة لشكر نائبة لرئيس الأممية الاشتراكية

رئيس الاتحاد الافريقي للتعاضد يستعرض أمام 22 دولة التجربة المغربية الرائدة في مجال الحماية الاجتماعية والتغطية الصحية الشاملة

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@