مصر تلعب بالنار من جديد… استقبال وفد من “البوليساريو” يكلفها غضبا مغربيا غير مسبوق

مصر تلعب بالنار من جديد… استقبال وفد من “البوليساريو” يكلفها غضبا مغربيا غير مسبوق

يسود حاليا غضب غير مسبوق بالعاصمة المغربية الرباط بعد استقبال مصر بشكل رسمي لحفنة من “انفصالي البوليساريو”، في الاجتماع الذي جرى أخيرا، بين برلمان عموم إفريقيا والبرلمان العربي بمدينة شرم الشيخ.

ووفقا للأنباء القادمة من الرباط فإن المسؤولين المغاربة يجهزون ردا قويا على هذه الخطوة المصرية المستفزة بما يتلائم وحجم هذا السلوك المصري الأرعن الذي تكرر في أكثر من مناسبة فما تكاد تنطفئ أزمة بين المغرب ومصر يسارع المسؤولون المصريون على الوقوع في المحظور في مواجهة المغاربة وقضيتهم الأولى.

وورد ضمن المعطيات ذاتها أن المسؤولين المغاربة نقلوا عبر القنوات الدبلوماسية غضبهم الشديد من استقبال شرذمة الانفصاليين في انتظار توضيح من القاهرة وهو المعطى الذي سيؤخذ بعين الاعتبار في الساعات القليلة المقبلة للرد على هذا التجاوز المصري الخطير الذي يدفع بالعلاقات بين القاهرة الرباط نحو الأزمة.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *