راسلت جمعية أبواب واحة النخيل كلا من والي ولاية جهة مراكش أسفي وعامل عمالة مراكش ورئيس جماعة واحة سيدي إبراهيم مطالبة برفع الضرر.

وجاء في نص المراسلة التي توصل المغربي اليوم بنسخة منها “لقد أصاب ساكنة تجزئة أبواب النخيل ضرر كبير من طرف صاحب مشروع يقوم وبشكل يومي أساسا على تنظيم حفلات راقصة وتشغيل موسيقى ماجنة بمستوى عالي يصم الأذان ويحرمنا وأطفالنا من النوم”.

وأضافت المراسلة “ونحيط سيادتكم علما أن المنطقة المجاورة  لمشروعه دخلت في تصميم تجزئات سكنية وفيلات وعليه فانه مطالب بتغيير طريقة استقبال ضيوفه عبر خفض الموسيقى واحترام أوقات العمل القانونية لكنه لم يعر أي اهتمام للساكنة وسنصعد مطالبنا إذا فعل عكس ذلك”.

أخبار ذات صلة

بعد أن زكتها جل أحزاب المجلس بهية اليوسفي تقود التدبير الجماعي بابن جرير

انتخاب فاطمة الزهراء المنصوري عن حزب الأصالة والمعاصرة رئيسة لمجلس جماعة مراكش

رسمياً إنتخاب حسن ميسور عن الحركة الشعبية رئيساً لجماعة الخميسات

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@