التأم أعضاء مركز الدراسات والأبحاث الإنسانية –مدى، نهاية الأسبوع المنصرم، في ورشة من أجل تقييم أداء وقياس أثر أنشطة المركز.

وتم في هذه الورشة مناقشة أبرز التحديات التي واجهت المركز في تنظيم أنشطته خلال السنتين التي لا زلنا نعيش تداعياتهما، خصوصا ما ميزهما من هيمنة لإجراءات كانت في مجملها تفرض نمطا جديدا في اشتغال منظمات المجتمع المدني.

كما تم استحضار أهم عناصر النجاح والإخفاق في أداء عمل المركز خلال هذه الفترة الاستثنائية، وتم وضع أسس انطلاقة جديدة لأنشطة المركز للفترة المقبلة.

أخبار ذات صلة

تحقيق الاندماج الشامل للمهاجرين واللاجئين محور لقاء هام بمراكش

عقد الجمع العام التأسيسي لجمعية الخير للتنمية والاعمال الاجتماعية فرع برشيد

انتخاب عادل الهاكور رئيساً جديداً لجمعية الوكلاء العقاريين بالخميسات

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@