افتتحت اليوم الثلاثاء، في صيغة افتراضية، أشغال الدورة العاشرة من “حوارات استراتيجية” التي ينظمها مركز السياسات من أجل الجنوب الجديد ومركز القضايا الجيوسياسية للمدرسة العليا للتجارة بباريس.

وتخصص فعاليات هذه الدورة المفتوحة أمام الجمهور عبر منصتي “يوتوب” و”فيسبوك” ، للقارة الإفريقية من خلال موضوعين رئيسيين هما: “المنافسات على القوة في أفريقيا” و”أفريقيا في مواجهة الإرهاب”، بمشاركة عشرين خبيرا وباحثا من الشمال والجنوب.

وتنبثق عن هذا اللقاء نصف السنوي، الذي يستضيف منذ سنة 2016، خبراء وعسكريين ودبلوماسيين ومسؤولين سياسيين، منشورات خاصة بكل دورة.

ويعتبر “مركز السياسات من أجل الجنوب الجديد” الذي تأسس سنة 2014 بالرباط، مؤسسة مغربية تعنى بالدراسات، وبالإسهام في تطوير السياسات العمومية الاقتصادية منها والاجتماعية والدولية التي تواجه المغرب وباقي الدول الإفريقية بصفتها جزءا لا يتجزأ من الجنوب الشامل. وعلى هذا الأساس يعمل المركز على تطوير مفهوم “جنوب جديد” منفتح ومسؤول ومبادر؛ جنوب يصوغ سرديته الخاصة، ويبلور تصوراته ومنظوره لحوض المتوسط والجنوب الأطلسي.

أخبار ذات صلة

بمناسبة عيد الفطر.. جمعية “سفراء الخير للتنمية” تنظم حملة توزيع كسوة العيد لفائدة أطفال الأسر المعوزة

جمعية حقوقية تدخل على خط سوء تدبير مكتب فرع المنظمة العلوية للمكفوفين بمراكش

تزامنا مع عيد ميلاد مولاي الحسن فنون وثقافات تحتفي بالأطفال الواعدين

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@