تم، يومه الأربعاء 29 يونيو الجاري، بمركز التأهيل المهني النسوي الإقليمي وروض الأطفال التابع للمديرية الإقليمية بالخميسات قطاع الشباب مناقشة بحوث التخرج لفائدة متدربات شعبة المربيات، و ذلك تتويجاً لسنتين من التكوين و التحصيل.

و أشرفت، على مناقشة بحوث التخرج لجنة مكونة من الأستاذة جليلة اليازيدي و الأستاذة فتيحة سكري و الأستاذ عبد الفتاح أعطار، حيث قدّم المتدربات بحوثهُن في جو من التفاؤل و النجاح بعد سنتين من الدروس النظرية و التطبيقية.

وشكَّل، حفل التخرج فرصة لإختبار المستفيدات اللآئي قدّمنّ بحوثهن في مجالات متعددة مرتبة بالتعليم الأولي و رياض الأطفال و المربيات كما شكّل الحدث مناسبة لتتويج مجهود و كفاءة المتدربات تشجيعا على الإستمرار.

و تُوّج ضمن الإمتحان عدد من المتخرجات بعد بصمهِّنّ بنجاح على عروضهن المتميزة في شهبة المربيات، ليتم تكريمهّن في ختام الحفل.

و يأتي، مركز التأهيل المهني النسوي الإقليمي وروض الأطفال بالخميسات في مصاف المراكز المتميزة والمنتشرة في ربوع الوطن بفضل إدارته الحكيمة في شخص مديرته المعروفة بجديتها و حنكتها في المجال بحيث سعت و منذ مدة إلى تأهيل هذا المركز ليكون في مستوى تطلعات المرأة الزمورية على الصعيد الإقليمي و الجهوي طبعاً بمساعدة المسؤولة الإقليمية على الأندية النسوية و رياض الأطفال بالخميسات، ليكون مركز إشعاع يرفع من مستوى المرأة و يضمن لها مشاركة فعالة في التنمية و يحفزها على تبني مشاريع مستقبلية ترفع من مستوى العديد من الأسر.

أخبار ذات صلة

بالصور.. إدارة النادي النسوي المحلي بالخميسات تتوج نهاية الموسم التكويني بحفل متميز

قياديات من المغرب والأندلس يؤكدن بصوت واحد: المساواة قضية مجتمعية وليست نسائية ومساواة المرأة بالرجل اقتصاديا لا تزال بعيدة

المكتب الجهوي لفدرالية رابطة حقوق النساء البيضاء – سطات يستنكر جريمة المحمدية

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@