نظم الفرع المحلي لحزب الأصالة والمعاصرة بشراكة مع شبيبة الحزب بمقاطعة سيدي يوسف بن علي يوما دراسيا ترفيهيا
لفائدة أطفال المنطقة احتفاء بالذكرى الخامسة والأربعون للمسيرة الخضراء ، حيث تخلل هذا اليوم شرحا تفصيليا لملحمة المسيرة الخضراء عن طريق المقاوم محمد عبد الرمى الذي عايش مرحلة المسيرة الخضراء المظفرة ، حيث زود شباب الغد بمعلومات قيمة تبرز كيف تم استرجاع الأقاليم الجنوبية العزيزة على قلب كل مغربية ومغربي .
بداية من دعوة المغفور له جلالة الملك الحسن الثاني لحشد الجهود للتوجه لاسترجاع الأقاليم الصحراوية سلاحهم القران و حب الوطن ، عازمين الأمر على عدم الرجوع من الصحراء المغربية العزيزة إلا وهي محررة .

وبالفعل هذا ماحصل حسب رواية المقاوم محمد عبد الرمى الذي حكى القصة كاملة بكل حيتياتها المشوقة والتي أثارت انتباه الاطفال الحاضرين في هذا اليوم البهيج .

كما تخلل الحفل كذلك مجموعة من الفيديوهات التاريخية التي توثق خطب جلالة المغفور له الملك الحسن ثاني طيب الله ثراه سواء قبل المسيرة الخضراء أو بعد استرجاع الأقاليم الصحراوية . وفي نهاية اللقاء الذي سهرت على إحياءه لجنة الطفل بمنظمة الشبيبة الفرعية تمت دعوة الحضور الكريم من أعضاء المكتب الفرعي لحزب الأصالة والمعاصرة بسيدي يوسف بن علي لحفلة شاي على شرف الاطفال الحاضرين الذين أضافوا لمقر الحزب نورا خاصا بعفويتهم كما أبدوا رضاهم وإعحابهم بفقرات هذا اليوم الذي كان في مستوى التطلعات

أخبار ذات صلة

ذكرى معركة الدشيرة وذكرى جلاء آخر جندي أجنبي عن الأقاليم الجنوبية

فاس..مصالح الأمن تفتح بحثا قضائيا للتحقق من الأفعال الاجرامية التي طالت الطفلة “ايمان”

ابتداء من الثلاثاء المقبل.. دورة استثنائية للبرلمان لمناقشة مشاريع تكتسي طابعا استعجاليا

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@