13 يونيو 2024

مديونة.. بلفاطمي يترأس المؤتمر الإقليمي للجامعة الوطنية لموظفي وأعوان الشبيبة والرياضة

مديونة.. بلفاطمي يترأس المؤتمر الإقليمي للجامعة الوطنية لموظفي وأعوان الشبيبة والرياضة

في إطار استراتيجية البناء التنظيمي وتجديد الهياكل؛ ومن أجل خلق صرح نقابي قوي ومتين يترافع عن قضايا الطبقة الشغيلة؛ ولتنزيل سياسة ضخ الدماء الجديدة والأطر الشابة القادرة على العمل والتواصل والترافع الجيد داخل مختلف المؤسسات والتمثيلية المشرفة للنقابة مع القطاعات.

ترأس “أحمد بلفاطمي” الكاتب الوطني لاتحاد النقابات الوطنية لوزارة الشباب والثقافة والتواصل المنضوي تحت لواء الاتحاد العام للشغالين بالمغرب؛ أشغال المؤتمر الاقليمي العادي لتجديد مكتب الجامعة الوطنية لموظفي واعوان الشبيبة والرياضة لإقليم مديونة؛ تحت شعار ” نضال متواصل لبناء تنظيم متكامل”؛ وذلك يوم الثلاثاء 21 مارس 2023 بمقر الاتحاد العام للشغالين بالمغرب بكراج علال بالدار البيضاء وسط حضور كبير لمناضلي ومناضلات الجامعة ووسائل الإعلام ونخبة من مختلف الفعاليات المختلفة بالجهة.

وأشاد الأستاذ أحمد بلفاطمي بالدور الكبير الذي لعبته اللجنة التحضيرية للمؤتمر بإقليم مديونة من سهر على حصر وإعداد لوائح المؤتمرين والمؤتمرات والوثائق المتعلقة بالقانون الأساسي للنقابة وتهيئ الفضاء، كما تطرق أيضا إلى عرض مسار الجامعة الوطنية لموظفي واعوان الشبيبة والرياضة طيلة الفترة الأخيرة وما حققته من مطالب وانجازات تحسب لها؛ بالإضافة إلى العروج على المكتسبات التي تم نيلها للأطر المساعدة والتي ما يزال العمل على تحقيق كافة المطالب وحل باقي الإشكالات المطروحة.

ودعا بلفاطمي، كافة المناضلين والمناضلات بالمؤتمر الإقليمي بمديونة إلى ضرورة التلاحم والتواصل والاشتغال بشكل جماعي والنضال المتواصل للدفاع عن الحقوق والمطالب والمحافظة على المكتسبات، لأن العمل النقابي المسؤول هو تكليف قبل أن يكون تشريف ومساهمة وطنية في خدمة القضايا الاجتماعية والانسانية لكافة الأطر.

ومن جهتها عبرت “مها كنيكسي” الكاتبة الجهوية للجامعة الوطنية لموظفي واعوان الشبيبة والرياضة بجهة الدار البيضاء-سطات، عن اعتزازها على ترأس أشغال هذا المؤتمر من طرف الاب الروحي والمناضل الصنديد والنقابي البارز “أحمد بلفاطمي” رمز الكفاح والصمود.

وأكدت على أن هذه المناسبة هي فرصة أيضا للتواصل المباشر مع المناضلات والمناضلين بإقليم مديونة الذين أكن لهم ولهن كامل المحبة والاحترام والتقدير، لما يتمتعون به من أخلاق حميدة وسمعة طيبة واخلاص في العمل ونكران للذات في سبيل تغليب المصلحة العامة على المصالح الشخصية، وبأن مؤتمر تجديد المكتب النقابي للجامعة بإقليم مديونة هو فرصة حقيقية لتفعيل مسار الديمقراطية التناوبية التي تختارها القاعدة وتسير على نحوها القيادة، وكذلك مجال لضخ دماء جديدة وطاقات شابة قادرة على المواكبة والالتزام والعمل من أجل النهوض بقطاعي الشباب والرياضة، كل هذه الاعتبارات ستساهم بشكل ملموس في خلق تنظيم نقابي صلب ومتين قادر على الاستمرارية والعمل والترافع على قضايا الطبقة الشغيلة.

وقد عرف المؤتمر الاقليمي العادي لتجديد مكتب الجامعة الوطنية لموظفي واعوان وزارة الشباب والرياضة بإقليم مديونة انتخاب “وجدان الفريو” كاتبة إقليمية بإجماع المؤتمرين والمؤتمرات.

وشهد كذلك المؤتمر الاقليمي العادي الجامعة تكريم ربان سفينة اتحاد النقابات الوطنية لوزارة الشباب والثقافة والتواصل “أحمد بلفاطمي” من طرف مناضلي ومناضلات الجامعة بإقليم مديونة.

وقالت “وجدان الفريو” الكاتبة الإقليمية للجامعة الوطنية لموظفي واعوان الشبيبة والرياضة بإقليم مديونة، بأن المؤتمر مر في ظروف ديمقراطية وأجواء أخوية رائعة طبعها الاحترام المتبادل والاعداد الميداني الجيد والرؤية المستقبلية الواضحة، وبأن تزكيتها من طرف المناضلين والمناضلات هو تكليف لحمل هم الجميع والدفاع عليه بكل مسؤولية والنضال عليه حتى تحقيق كافة المطالب المشروعة وتنزيلها على أرض الواقع، وأضافت بأن المرحلة المقبلة ستكون حافلة بالعمل الميداني والتواصل المباشر والأنشطة المتنوعة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *