أكدت الدكتورة خديجة الحجوجي، مديرة المركز الوطني لتحاقن الدم بالرباط، وجود نقص في مخزون الدم على الصعيد الوطني، يغطي فقط من 3 إلى 4 أيام من الاستهلاك، ويقدر بـ 3189 کيس دم إلى حدود 10 يناير الجاري. وتوصي منظمة الصحة العالمية بتوفير مخزون من الدم يغطي على الأقل سبعة أيام من الاستهلاك. وأوضحت الحجوجي أن المخزون الوطني لتغطية سبعة أيام يجب أن يساوي 5500 کيس دم، ما يستدعي تبرع حوالي 1000 متبرع في اليوم على الصعيد الوطني.

وأضافت المتحدثة، في تصريح ـليومية “الصحراء المغربية” أن مخزون الدم يتفاوت من مدينة إلى أخرى حسب الاستهلاك والطلب، حيث إنه في المدن الكبرى مثل الدار البيضاء والرباط يكون الاستهلاك كبيرا، فالدار البيضاء تستهلك 23 في المئة من معدل الاستهلاك الوطني، لأن هذه الأخيرة توجد بها الكثير من المراكز الاستشفائية والمصحات الخاصة التي بها مصالح أمراض الدم، مضيفة أن مدينة الرباط بها مخزون أكبر من الدار البيضاء، التي تعتبر الأكثر تضررا، إذ أن مخرونها لا يتعدى يوما واحدا.

أخبار ذات صلة

خليلوزيتش: مباراة المغرب ضد جزر القمر “قد تشكل فخا”

معرض الإلكترونيات الاستهلاكية 2022: شركة “دل” تكشف عن حاسوبها الجديد XPS 13 Plus

كأس افريقيا للأمم.. الـ”كاف” تحيل جميع التقارير الخاصة بمباراة تونس ومالي على هيئاتها المختصة

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@