عبد الله آيت يحي

أصدرت المحكمة الابتدائية المدنية بالدار البيضاء، مساء أمس الأربعاء، في الدعوى القضائية الاستعجالية التي رفعها بعض أعضاء حزب الاتحاد الدستوري، ضد محمد ساجد  الأمين العام للحزب، للمطالبة مطالبين فيها بعقد المجلس الوطني للحزب. برفض الطلب الرامي إلى “إلغاء قرارات الأمين العام والدعوة إلى عقد المؤتمر الوطني لحزب الاتحاد الدستوري” قبيل الانتخابات التي ستعرفها بلادنا . وفي مكالمة هاتفية  هذا الصباح مع محمد ساجد الأمين العام لحزب الحصان أكد من خلالها هذا الحكم الذي أصدرته أمس المحكمة المدنية بالدارالبيضاء ، وقال أنه انتصار للحق والعدالة .

وقد أصدرت المحكمة أمس الأربعاء  30يونيو 2021 حكمها في هذا الملف نظرا للدفوعات التي قدمها محمد ساجد الأمين العام للحزب ردا على الدعوى المذكورة

وكان محمد ساجد قد علق على منتقديه المنتمين للجنة الإنقاد والداعين بالمطالبة لعقد اجتماع المجلس الوطني قبل انتخابات 8 شتنبر 2021 وقال أن من أراد خيرا للحزب فالباب مفتوح على مصراعيه ومن أراد شرا به فالقوانين له بالمرصاد ، ويقصد الأمين العام بعض متزعمي العريضة وعلى رأسهم ادريس الراضي وعبدالله الفردوس .

أخبار ذات صلة

الملك يوجه خطاب العرش… رسائل قوية ومباشرة + نص الخطاب

مميزات خطب عيد العرش تعكس أسلوب حكم محمد السادس: جرأة صراحة نقد ذاتي وعقلانية حداثية

الملك يستقبل والي بنك المغرب

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@