تنظم مجموعة (AOB) وأورانج المغرب بشراكة مع هواوي المغرب وبدَعم من فدرالية تكنولوجيا المعلومات والاتصالات وترحيل الخدمات المعروفة اختصارا بـ (APEBI) النسخة السادسة من الندوة المُنعقدة بشأن الألياف البصرية. وبالنظر إلى الظرفية الراهنة، من المُزمع إجراءُ فعاليات هذه النسخة في حُلة رقمية بالكامل. ووفق هذا التصور، ستتم برمجة أعمال هذه الندوة في شكل مناظرات مرئية تتيح للمشاركين متابعة مُجرياتها بشكل مباشر. وللإشارة، يكمُن الهدفُ من وراء هذه النسخة السادسة في التعريف بالتقدم المُحرز في المجال التشريعي الذي يهم التطور الحاصل في الصَبيب فائق السرعة وكذا العمل على تحسيس منظومة الألياف البصرية بأهمية كَسب رهان الثقة الرقمية، لا سيما خلال هذه الفترة التي تشهد استخداما مُكثفا للتقنيات الحديثة.
تتَمحور فعاليات النسخة السادسة من ندوة الألياف البصرية حول موضوعين رئيسيين. حيث ستتناول المُناقشات الافتتاحية تباحُث الشق التشريعي،ونخُص بالذكر في هذا المقام القانون رقم 121-12 الصادر سنة 2019 الذي يتطرق إلى مسألة مشاركة البنى التحتية المُعدة للاتصالات. علاوة على ذلك، سيتم التطرق إلى القانون الذي يهُم الشراكة بين القطاعين العام والخاص،والذي من المُرتقب صدورمشروع المرسوم المنَظم لما جاء فيه في وقت قريب، باعتباره بديلا يتعين أخذُه بالحُسبان بخصوص التطور المُتسارع الذي يشهدُه الصبيب فائق السرعة في المغرب. وبهذه المناسبة، سيتم،عند ختام الجلسة العامة الأولى، سردُمجموعة من الشهادات التي تتناول قصص النجاح المُحرزة في إطار الشراكات بين القطاعين العام والخاص في إفريقيا،وذلك على لسان مجموعة أورانج وشركة هواوي المغرب.
من جانب آخر، ستشكل الجلسة العامة الثانية فرصة بالنسبة لكافة منظومة الصبيب فائق السرعة والبناء من أجل التعرف على الحلول الملموسة التي توفر الأمن الرقمي لفائدة المباني المرتبطة بشبكة الاتصالات. وفي هذا الصدد، ستعمل خلية أورانج للأمن السيبراني على التعريف بالثغرات المرتبطة بنظام المراقبة بالفيديو، كون هذه الأخيرة ليست مُحصنة تماما ضد التهديدات السيبرانية.هذا وستعمل ذات الخلية على تقديم شرح بخصوص الكيفية التي يمكن من خلالها أن تفاقمَ الكاميرات من خطر التسلل إلى داخل المباني في حال غياب نظام أمن رقمي مُحكم الإغلاق. وعلى نفس المنوال، ستعمل هواوي على تقديم حزمة من الحلول المتطورة التي تقترحها لفائدة المنازل الذكية وكذا الإمكانيات التي يتيحها إرسال الواي فاي الذي يجمع بين السرعة الفائقة والأمن.وللإشارة، ستختَتم الجلسة العامة الثانية بمداخلة من لجنة الاتصالات التابعة لفدرالية تكنولوجيا المعلومات والاتصالات وترحيل الخدمات (APEBI)، والتي ستعمل على تسليط الضوء على الدور الذي يمكن أن تلعَبه هذه الأخيرة باعتبارها فيديرالية تعنى بالتحول الرقمي بالنسبة لقطاع التعمير والبناء.
جدير بالذكر أن الهدف الأساسي من وراء هذه الندوة هو العمل على تعريف منظومة الألياف البصرية والبناء بالمستجدات المتعلقة بالصبيب فائق السرعة وكذا تحسيسُهما بأهمية الموضوعات المرتبطة بالثقة الرقمية،كل هذا في سبيل مواكبة التطور المُتسارع الذي باتت تشْهدُه الاستخدامات الرقمية للمواطنين في المغرب.

أخبار ذات صلة

وصول 3 رحلات من هولندا وبلجيكا إلى مطار الحسيمة

دكار .. ندوة حول قضية الصحراء تدعو الإتحاد الإفريقي إلى التعليق الفعلي لعضوية “الجمهورية الصحراوية المزعومة” في أقرب الآجال

غرق طفلين في عمق بركة بإقليم العرائش

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@