9 يونيو 2024

متسلقة الجبال المغربية بشرى بيبانو تتحدى رابع أعلى قمة في العالم بدون أوكسجين إضافي

متسلقة الجبال المغربية بشرى بيبانو تتحدى رابع أعلى قمة في العالم بدون أوكسجين إضافي

تستعد متسلقة الجبال المغربية بشرى بيبانولخوض تحدي جديد لا يقل أهمية عن تجاربها السابقة، حيث تطمح ولأول مرة، إلى تسلق جبل لوتسي، رابع أعلى قمة جبلية بالعالم، والتي يبلغ ارتفاعها8516م، وتقعضمن سلسلة جبال الهيمالايا في آسيا.واختارت بشرىبيبانوالمعروفة بعزيمتها القوية وشجاعتها الكبيرة، تحدي نفسهاأكثرمن خلال تسلق القمة المذكورة بدون استخدامأكسجين إضافي، ومن المقرر أن تنطلق المغامرة يوم السبت 8 أبريل الجاري.

ستتطلب الرحلة الجديدة من البطلة المغربية فترة تتراوح ما بين سبعة إلى ثمانية أسابيع، حيث يقع جبل لوستيبين حدود التبت والنيبال، ويتميز بأنهيتقاسم جزء من الطريق مع جبل ايفرست، أعلى قمة في العالم، حتى ارتفاع 7900 متر.

وتعتبر بشرى بيبانو أن كل رحلة تسلق هي تجربة مختلفة ومميزة،فكل قمة تمثل تحديًا جديدًا بعقبات مختلفة، وهي اليوم متحمسة لمواجهة هذا التحدي الجديد. وقالت في هذا الصدد:” تسلق قمة ذات ارتفاع يفوق 8000 متر بدون أكسجين يمثل تحديًا حقيقيًا يتطلب الكثير من الشجاعة والإرادة والإصرار. أنا جد متحمسة لعيش هذه المغامرة ولا أخفيكم أنني خائفة قليلا، لكنني أدعو الله أن تمر الأمور كلها بسلام وأن أتجاوز هذا الاختبار بنجاح”.

وسيكون تسلق قمة لوستي تحدي صعب وكبير بالنسبة لبشرى بيبانو، خاصة أن العملية ستتم دون أوكسجين هذه المرة، حيث ستواجهه البطلة عوامل جوية صعبة وتحديات في التنفس بسبب الارتفاع الشاهق للجبل.

وتحظى البطلة المغربية بدعم ورعاية العديد من الشركات والمؤسسات من أجل بلوغ التحدي نذكر منهم:ريضال، المكتب الشريف للفوسفاط، الوكالة الوطنية للموانئ، العربية للطيران وقاعة الرياضة فيتنسما.

معلومات حول بشرى بيبانو

تُعد بشرى بيبانو أول مغربية تنجح في تسلق أعلى سبع قمم في العالم، وهي أول مغربية وأول امرأة من شمال إفريقيا تصل إلى جبل ايفرست أعلى قمة في العالم، ماي 2017، وأول امرأة عربية تتسلق جبل أنابورنا بارتفاع 8091 شهر أبريل من سنة 2022وتوصلت بعد هذا الإنجاز برسالة من جلالة الملك محمد السادس, كما سبق وأن حظيت بوسام ملكي من درجة ضابط في عيد الشباب 2015.

بيبانو هي عضو الجامعة الملكية المغربية للتزحلق ورياضات الجبل، كما تشغل منصب رئيسة اللجنة النسوية داخل الجامعة المذكورة، وهيرئيسة جمعية ” Delta Evasion” للرياضات الجبلية. بشرى خريجة مدرسة المعهد الوطني للبريد والمواصلات السلكية واللاسلكية في الرباط، وحاصلة على دبلوم الدراسات العليا في التدبير من جامعة “HEC” بمونتريال في كندا.

وفي الوقت الحالي، تعمل بشرى بايبانو لحسابها الشخصي في تنظيم رحلاتتسلق القمم العالمية وأنشطة رياضة المشي للمسافات الطويلة، وتقدم العديد من المحاضرات للحديث عن تجربتها الملهمة لتحفيز الأفراد، كما أنها قامت بتدوين تجربتها في كتاب اسمه ‘طريقي نحو القمم السبع’ .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *