حركت النيابة العامة بجرسيف مسطرة المتابعة في حق نائب سلالي صاحب المنزل الذي احتضن تجمعا سياسيا ضم منتخبين وأحد البرلمانيين وغيرهم، حيث تم استدعاء النائب السلالي المعني من طرف الشرطة من أجل الاستماع إليه في محضر رسمي بسبب تورطه في خرق الإجراءات الاحترازية المعمول بها من طرف السلطات للحد من انتشار جائحة “كورونا”.
ووفق “المساء”، كما تم الاستماع إلى ممون الحفلات الذي كان قد تولى مهمة تجهيز الفضاء وإعداد وجبة الغذاء للمشاركين في التجمع بالمنزل، قبل أن يتم إطلاق سراحهما بأمر من النيابة العامة المختصة، في انتظار مثولهما لاحقا أمام أنظار المحكمة من أجل التهمة المنسوبة إليهما والتي تخص بالأساس خرقهما للإجراءات الاحترازية المعمول بها.

أخبار ذات صلة

وصول 3 رحلات من هولندا وبلجيكا إلى مطار الحسيمة

دكار .. ندوة حول قضية الصحراء تدعو الإتحاد الإفريقي إلى التعليق الفعلي لعضوية “الجمهورية الصحراوية المزعومة” في أقرب الآجال

غرق طفلين في عمق بركة بإقليم العرائش

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@