لطالما كانت الكوكب المراكشي هي النقطة المضيئة في مدينة البهجة ، تكالبت الايام على فريق صارع الكبار وفي الازمات مايظهر الجديد، الاتفاق الرياضي المراكشي الفريق الذي خطى ويخطو بثبات نحو القسم الوطني الثاني، فريق حقق المستحيل وتدرج المراتب دون دعم من المجالس المنتخبة بإقليم مراكش ، فريق أحرج فرق كبار في منافاسات عدة كالوداد ليلة أمس ولعل تصريح وليد الركراكي والاشادة والثناء على الفريق المراكشي خير دليل، الاتفاق لم يحرج الوداد فقط بل احرج الدفاع الحسني الجديدي في ميدانه خلال السنة الفارطة .

لم يشفع الاداء المبهر للفريق المحمودي نسبة لحي المحاميد لكي يحصل على الدعم كغيره من الفرق الرياضية او بالاحرى الكوكب المراكشي الذي حصل دعم من جماعة المشور ب60 مليون سنتيم ، ودعم اخر من جماعة مراكش فهل حقق الكوكب ماحققه الاتفاق خلال هذا الموسم ؟ لانجحف تاريخ الكوكب وماضيه الجميل وحين احرج كبار افريقيا اطلال لازلنا نتغنى بها وغصة الكوكب ستبقى الى ان يعود لسابق عهده ، لكن على الجهات المسؤولة ان تلتفت لأبناء الشرع ، مدرب الفريق كذلك مصطفى قندار نبه غير ما مرة لغياب الدعم من الجهات المنتخبة وكذا المستشهرين بالمدينة الحمراء

جماهير اتحفتنا بالمدرجات يوم امس الطوفان الاحمر لم يبدع فقط بل ضخ مبلغ مهم في خزينة الفريق ، فشكرا للجماهير الودادية وكذا جماهير الاتفاق التي حجت للملعب الكبير لمساندة الفريقين وساهمت بشكل وبأخر في ضخ مبلغ مالي في خزينة الفريق المضيف في انتظار دعم المجالس المنتخبة والتفاتة قوية حول هذا الفريق، فطوبى لنا بفريق شاب يبدع شكرا للاعبين شكرا للاطر التقنية شكرا لادارة الفريق .

أخبار ذات صلة

سوء التنظيم.. جمعية العائلة الودادية تطالب الجهات المسؤولة بالعمل على تفادي كارثة أو ضحايا بملعب محمد الخامس

مواجهات عربية حارقة في ربع نهائي أبطال أفريقيا ومسابقة “الكاف”

بسبب سوء التنظيم.. فصائل “الكورفا سود” تعلن مقاطعتها للمباريات المقبلة

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@