أفادت شركة “ليديك” المكلفة بالتدبير المفوض لتوزيع الماء والكهرباء بالدار البيضاء الكبرى ، أن المياه المصفاة بمحطة معالجة المياه العادمة للنواصر التي يتم تصريفها في واد “ميريكان” كقناة زراعية، والتي انتشر فيها مؤخرا لون أحمر مركز ، حتى بلغ واد بوسكورة ، أصبحت حاليا صافية.

وأوضحت الشركة في بلاغ لها ، أن هذا اللون المركز صادر عن مصنع متخصص في ملونات المواد الغذائية ” لم يحترم التزامه بمعالجة تلون المياه قبل تصريفها، حيث تم إخطاره بوجوب إيقاف تصريف هذه المياه “.

وأضافت أنه عقب معاينها لهذا الحادث ، أجرت الشركة تحاليل على عينات من هذه المياه الملونة المصفاة في محطة تصفية المياه العادمة للنواصر ، لدى مختبر لابيلما المعتمد ، حيث أظهرت النتائج على أن هذه المقذوفات المائية هي مطابقة للمعايير المعمول بها، وبالتالي فهي بدون مخاطر، وتبقى مجرد ” تلون بدون تلوث “.

وخلصت إلى أنها شرعت على الفور في معالجة تلون هذه المياه بمحطة تصفية المياه العادمة للنواصر ، وعليه فالمياه أصبحت الآن صافية .

وذكرت ليدك أنها اعتادت على مستوى الدار البيضاء الكبرى ، تتبع بشكل منتظم للمقذوفات الصناعية، حرصا منها على جودة المياه التي تقذف في الوسط الطبيعي. مشيرة إلى أنها دأبت على مواكبة المصانع ، واضعة خبرتها في مجال معالجة النفايات رهن إشارة زبنائها الكبار، خاصة منهم الصناعيين و المقاولين ، وذلك فضلا عن الأبحاث التي تجريها حول النفايات الصناعية، حيث تجمعها في هذا الصدد اتفاقيات بالصناعيين من اجل مواكبتهم والقيام لفائدتهم بعمليات المساعدة التقنية.

أخبار ذات صلة

المغرب والمكسيك عازمان على تثمين “التكامل القوي”

ميزة مهمة في آيفون 13.. بطارية طويلة العمر

ضربة قوية لكابرانات الجزائر.. المغرب يحتل المرتبة الأولى مغاربياً فى مؤشر الديمقراطية العالمي

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@