28 ماي 2024

ليبيا: الهلال الأحمر يحصي 150 قتيلا على الأقل وحكومة الشرق تتحدث عن مئات الضحايا إثر العاصفة دانيال

ليبيا: الهلال الأحمر يحصي 150 قتيلا على الأقل وحكومة الشرق تتحدث عن مئات الضحايا إثر العاصفة دانيال

قال رئيس الهلال الأحمر في بنغازي قيس الفاخري الإثنين إن إعصارا وسيولا في شرق ليبيا تسببت في مقتل 150 شخصا على الأقل في مدينة درنة وإن العدد قد يرتفع إلى 250. من جانبه قال أسامة حماد رئيسحكومة الشرق الموازية في ليبيا المدعومة من البرلمان إن أكثر من ألفي شخص لقوا حتفهم جراء الإعصار والسيول التي تجتاح البلاد.

أدت فيضانات ناجمة عن أمطار غزيرة، هطلت على شرق ليبيا خلال الأيام الماضية، إلى مقتل 150 شخصا، وفق ما أفاد به الهلال الأحمر الإثنين.

وأضاف رئيس الهلال الأحمر في بنغازي قيس الفاخري إن إعصارا وسيولا في شرق ليبيا تسببت في مقتل 150 شخصا على الأقل في مدينة درنة وإن العدد قد يرتفع إلى 250.

وفي تصريحات لوكالة الأنباء رويترز قال الفاخري “أضرار درنه سيئة جدا جدا. الوادي كان عرضه 300 متر أصبح 600 متر. سقط أغلب المباني القريبة من الوادي من بينها عمارة الضمان”.

من جانبه قال أسامة حماد رئيس حكومة الشرق الموازية في ليبيا المدعومة من البرلمان إن أكثر من ألفي شخص لقوا حتفهم جراء الإعصار والسيول التي تجتاح البلاد.

وأضاف حماد لقناة المسار التلفزيونية أن عدد المفقودين يقدر بالآلاف بينما يتجاوز عدد القتلى الألفين. ولم يذكر حماد مصدر هذه الأعداد.

وأظهرت لقطات متداولة على وسائل التواصل الاجتماعي أشخاصا يقفون على أسطح سياراتهم بينما يسعون للحصول على المساعدة بعدما تقطعت بهم السبل بسبب السيول التي اجتاحت مدن بنغازي وسوسة والبيضاء والمرج ودرنة.

وقال مهندسان يعملان في مجال النفط إن أربعة موانئ نفطية كبرى في ليبيا، هي رأس لانوف والزويتينة والبريقة والسدرة، أُغلقت اعتبارا منذ السبت لمدة ثلاثة أيام.

وكان رئيس حكومة الوحدة الوطنية عبد الحميد الدبيبة قال الأحد إنه وجه كافة أجهزة الدولة “بالتعامل الفوري” مع الأضرار والسيول في المدن الشرقية.

من جهتها، قالت بعثة الأمم المتحدة في ليبيا إنها تتابع عن كثب تطورات العاصفة، وستقدم “مساعدات إغاثة عاجلة لدعم جهود الاستجابة على المستويين المحلي والوطني”.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *