تم يوم أمس السبت، إعادة انتخاب الوزير السابقة عن حزب الحركة الشعبية، حكيمة الحيطي، بالإجماع رئيسة للأممية الليبرالية لولاية ثانية، في العاصمة البلغارية صوفيا.

وتمتعت الحيطي بدعم كبير من طرف قيادات حزبها، حيث شارك في الوفد الذي دعمها، كل من الأمين العام للحزب محند العنصر وعضو المكتب السياسي محمد أوزين، بالإضافة إلى أعضاء آخرين.
وأعيد انتخاب الحيطي خلال أشغال الدورة الـ63 للأممية، وسط حالة من التوافق والدعم للمجهودات التي قامت بها خلال تجربتها الأولى.

والحيطي هي أول امرأة إفريقية وعربية تشغل هذا المنصب الهام، وتمتد ولايتها خلال الأربعة سنوات القادمة.

وشغلت الحيطي منصب وزيرة منتدبة لدى وزير الطاقة والمعادن والماء والبيئة مكلفة بالبيئة بحكومة بن كيران

أخبار ذات صلة

مونديال قطر 2022 .. فوزي لقجع يؤكد حضور حكيم زياش مع المنتخب الوطني خلال النهائيات

الملك يهنئ رئيس الولايات المتحدة الأمريكية بمناسبة احتفال بلاده بعيدها الوطني

بريد المغرب يصدر طابعا بريديا تذكاريا بمناسبة “الذكرى العشرين لمتحف بنك المغرب”

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@