عاد لوبي التعليم الخاص إلى ابتزاز الدولة، بعد فشله في إرغام الأسر على أداء الرسوم الشهرية، من خلاله تلويحه بإرباك الدخول المدرسي المقبل، وخوض إضراب وطني.
وحسب “المساء”، فإن بيانا أصدرته كل من رابطة التعليم الخاص بالمغرب، والفيدرالية المغربية للتعليم والتكوين، حمل تحذيرا صريحا للدولة من الخطوات التي يمكن أن يلجأ إليها القطاع، في حال عدم التفاعل السريع مع مطالبه، التي تجاوزت وضع خطة استعجالية للإنقاذ المالي، إلى إعادة التفاوض من جديد حول النصوص التشريعية والتنظيمية المتعلقة بالتعليم الخصوصي، المنصوص عليها في القانون الإطار، بداعي الوضع الناجم عن أزمة فيروس كورونا.

أخبار ذات صلة

صدور عدد جديد من مجلة الشرطة

عدد المصابين بالسلالة المتحورة البريطانية بالمغرب يتجاوز 140 حالة

صحفي جزائري: نظام الحكم في الجزائر صنع للكيان الوهمي (البوليساريو) قصة من العدم

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@