لهذه الأسباب تم رفض تسلم مذكرة “الدعوة لمؤتمر استثنائي” لحزب العدالة والتنمية وسط الجدل

لهذه الأسباب تم رفض تسلم مذكرة “الدعوة لمؤتمر استثنائي” لحزب العدالة والتنمية وسط الجدل

مراد المهوري

خرج قيادي بحزب العدالة والتنمية عن صمته بعد تصاعد عدة دعوات لعقد مؤتمر استثنائي للحزب “الحاكم ” وهي الأصوات التي خلقت بعض الجدل داخل الحزب “الإسلامي”.
وجاء في بلاغ توصل موقع “المغربي اليوم” موقع من طرف المدير العام لحزب العدالة والتنمية يوضح فيه الأسباب الحقيقة لرفض تسلم مذكرة ” الدعوة لمؤتمر استثنائي” وأوضح أنه هو من يتحمل مسؤولية اتخاذ القرار حيث اعتبره اجتهادا شخصيا لم يستشر فيه أيا من قيادة الحزب عكس ما تناقلته بعض وسائل الإعلام.
وأوضح في بلاغه الأسباب الحقيقية التي دفعته لأخذ القرار مستندا على قانون النظام الأساسي للحزب والذي يعطي الصلاحية لأغلبية محددة من المجلس الوطني وأخرى من الأمانة العامة بالتقدم بطلب عقد مؤتمر استثنائي ، الشيء الذي لا يتوفر في الشاب المعني الذي جاء حاملا المذكرة.
يشار إلى أن المذكرة طالبت أعضاء المجلس الوطني للحزب بأن يكونوا “في مستوى هذه اللحظة التاريخية، من خلال الدعوة لمؤتمر استثنائي يتوخى الجلوس مع الذات، وتقييم هذا المسار الحافل بالنجاحات والإخفاقات، وتقديم أجوبة شافية وكافية لكل الأسئلة التي ذكرت، وهذا باعتماد كافة الآليات التنظيمية التي تلبي هذه الحاجيات الضرورية”.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *