لقد وقعنا في الفخ… كتاب حول “الفايسبوك آدابه وأحكامه” يثير موجة من الضحك

لقد وقعنا في الفخ… كتاب حول “الفايسبوك آدابه وأحكامه” يثير موجة من الضحك

خلق كاتب مجهول يدعى علي محمد شوقي، موجة من الضحك الممزوج بالأسى بعد تأليفه لكتاب بعنوان “الفايسبوك آدابه وأحكامه”، وكأنه يتحدث عن الوضوء أو غيرها من الأساسيات في الدين، بل وساهم المؤلف من حيث لا يدري في حملة التجهيل الممنهجة التي يسلكها عدد من “مشايخ” الدين الإسلامي بترويج الخرافات والأباطيل.

وتحول الكتاب وكاتبه لأضحوكة عبر شبكات التواصل الاجتماعي “فايسبوك” تحديدا وخصوصا بالمغرب إذ كتب البعض قائلا “إليكم أخر اختراع للمسلمين هم يخترعون الفايسبوك ونحن نخترع آدابه وأحكامه”، و”كتاب وفق الشريعة”، و”الهدف الأساسي من هذا الكتاب هو نشر الجهل”.

ومما زاد الطين بلة هو ما جاء في تقديم هذا “الكتاب”، هذا الكتاب الذي بين يديك أيُّها القارئُ الكريم ما هو إلا فكرةٌ، كان غرضي منها أن أُبيِّن –بقدر طاقتي ووسعي- غزارة التشريع الإسلامي في آدابه، وأحكامه، وسعة ألفاظه، وقوة معانيه وعمق مقاصده، واستيعابه للحوادث في كل زمان ومكان، وابتعاده عن جمود الأنظمة وقسوة القوانين.

وأضاف عبقري زمانه “هذا مع ما رأيتُه من ضرورة تحرير النظر في كثير من قضايا الفيسبوك؛ لرفع التهارج على الصفحات، ودفع التغالب بين الفيسبوكيين؛ ولأن هذه النازلة قد اشتهرت في الآفاق، فكانت هذه الرسالة التي بين يديك أيُّها القارئ العزيز: «الفيسبوك آدابه وأحكامه»”.

رابط للاطلاع على الكتاب الطريف

facebook book

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *