كواليس… أغلب أعضاء “الكاف” مقتنعون بضرورة إعادة لعب مباراة الوداد والترجي وهذا مطلب الفريق المغربي

كواليس… أغلب أعضاء “الكاف” مقتنعون بضرورة إعادة لعب مباراة الوداد والترجي وهذا مطلب الفريق المغربي

تروج في أروقة الاتحاد الإفريقي لكرة القدم، منذ أيام أن معظم أعضاء اللجنة التنفيذية مقتنعون بإعادة المباراة، وهو الموقف المناسب لهم لإنقاد ماء الوجه وطي الملف نهائياً، وهو الأمر الذي يرفضه الوداد بشكل قطعي، ولا يقبل إلا بالتتويج باللقب وإعلان فوزه و”إنصافه”، وذلك إعتمادا على دفتر التحملات الخاص بالمباراة الذي ينص على أنه إذا لم يضمن البلد المنظم وسائل التحكيم كاملةً بما فيها تقنية “الفار”، فإن الفوز يعود للفريق المنافس بـ (0-2).

موقف الترجي، حسب موقع “سبور24 الذي نشر الخبر”، ضعيف إلا أنه سيحاول أن يجعل الخطأ فردي ويتحمله الحكم غاسما الذي قاد المباراة وأعلن عن نهايتها، بينما الحقيقة يقول الموقع أن جماعة البوشماوي، عن طريق أحمد يحيى رئيس الإتحاد الموريتاني وعضو المكتب التنفيذي للكاف، هي من أخبرت الحكم بإنهاء المباراة.

ويبقى للوداد أن يعد ملفه المتكامل والتمسك بكل حقوقه وذلك باعتماد حجج مادية، في معركته داخل الإتحاد الإفريقي، عن طريق جرد جميع الخروقات التي شابت النهائي في تونس، إبتداءً من “غياب الفار”، إلى نزول أعضاء من الحكومة التونسية إلى الملعب للتحدث مع الحكام. هذا الأمر الذي لا يمكن أن تقبله “الفيفا”، وهو من الأخطاء الفادحة الت ارتكبها التونسيون، وبالتالي فإن فوزي لقجع سيكون في وضع جيد للضغط بصفته رجل المغرب في المكتب التنفيدي لـ”الكاف”.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *