قيادات التقدم والاشتراكية تعود بخفي حنين من اجتماع المكتب السياسي وهذا ما تقرر بخصوص الاستوزار

قيادات التقدم والاشتراكية تعود بخفي حنين من اجتماع المكتب السياسي وهذا ما تقرر بخصوص الاستوزار

 

 

علم “المغربي اليوم” من مصادر داخل حزب التقدم والاشتراكية، أن أعضاء المكتب السياسي للحزب عادوا بخفي حنين مساء الثلاثاء، ولم يتوصلوا خلال اجتماعهم الذي امتد لساعات بأي قرارات أو مقترحات بخصوص الأسماء المرشحة للاستوزار خلفا للأسماء التي طالتها غضبة ملكية على خلفية تقرير الحسيمة – منارة المتوسط.

وأضافت المصادر ذاتها أن الأمين العام للحزب نبيل بنعبد الله ظل يراوغ ويماطل داخل الاجتماع المذكور مقدما حججا واهية من أجل عدم الحسم في الأسماء الجديدة للاستوزار من أجل كسب المزيد من الوقت وانتظار انتهاء المهلة لوضع الكل أمام الأمر الواقع ولكي يقترح لائحته التي يراها مناسبة ويخضع الجميع لإرادته الغير قابلة للنقاش.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *