أدانت محكمة الاستئناف بسطات مستخدما بالدار العائلية، التي نابت عن دار الطالبة لأولاد سعيد في إقليم سطات الخاصة بإيواء النزلاء، بسنة حبسا نافذا في قضية تحرش جنسي والتغرير بقاصر نزيلة الدار المذكورة، التي تم إخلاؤها بناء على قرار عاملي حفاظا على سلامة الطلبة من الأخطار لكونها أضحت بناية آيلة للسقوط.

كما حكم وفق يومية “العلم”، على المعني بالأمر بغرامة 500 درهم وتعويض 10 آلاف درهم لفائدة التلميذة.

أخبار ذات صلة

اتهامات لجامعة الأخوين بإفران باستقبال “شيوخ الظلام”

بعد صفقة تويتر.. البيت الأبيض يجدد قلقه من “وسائل التواصل”

توقعات أحوال الطقس بالمغرب اليوم الثلاثاء 26 أبريل 2022

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@