في لقاء حول التكوين المهني أمزازي يعبر عن قلقه من الظرفية التي تجتازها البلاد

في لقاء حول التكوين المهني أمزازي يعبر عن قلقه من الظرفية التي تجتازها البلاد

كوثر مديني: صحافية متدربة

عقد سعيد أمزازي لم يخفي سعيد أمزازي وزير التعليم  اجتماع المجلس الإداري لمكتب التكوين المهني وإنعاش الشغل، قلقه من الظرفية التي تجتازها بلادنا جراء جائحة كوفيد19، وما تطلبته من تدابير وإجراءات احترازية لمنع تفشي الفيروس، واعترف بالجهود التي بذلها ولازال يبذلها قطاع التكوين من أجل تأمين تقديم الخدمة التكوينية.

وأكد الوزير أمزازي حسب بلاغ صادر عقب لقاء خصص لدراسة الحسابات الختامية برسم 2019 والميزانية المخصصة لسنة 2020 ليلة أمس الأربعاء 30 شتنبر بالمعهد الوطني للفرس ولي العهد مولاي الحسن بالرباط على أهمية التكوين المهني والأدوار التي يضطلع بها، مبرزا الطلب الاجتماعي المتزايد على هذا العرض التكويني والأهمية التي توليها الوزارة لتطوير هذا القطاع.

وتناول الوزير، مجمل الإجراءات الاستثنائية التي تم اتخاذها على مستوى منظومة التكوين من بينها تدابير لفائدة المقاولات المغربية و هذا بهدف تشجيع المقاولة المغربية على الاستفادة من التكوين المستمر كأداة ضرورية لتطوير إنتاجيتها وقدرتها التنافسية

ونوه الوزير بالانخراط الكبير لمختلف الفاعلين والمتدخلين لكسب رهان مواصلة التكوين عن بعد الذي فرضه الحجر الصحي واستكمال مختلف العمليات المرتبطة بالموسم التكويني المنصرم والتدابير المهمة التي تم اتخاذها لإنجاح الدخول التكويني برسم 2020-2021.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *