9 فبراير 2024

“فيفو إنيرجي المغرب” تطلق أنواع جديدة من الوقود

“فيفو إنيرجي المغرب” تطلق أنواع جديدة من الوقود

أعلنت شركة فيفو إنيرجي المغرب، الشركة المكلفة بتسويق وتوزيع الوقود والزيوت التي تحمل العلامة التجارية شال في المغرب، وغاز النفط المسال للعلامة التجارية بوطاغاز؛ عن إطلاق أنواع جديدة من وقود “شال في باور” و”شال فيولسيف” من الجيل الجديد، والتي صممت خصيصا لتعزيز أداء وفعالية المحركات.

وحسب بيان صحفي صادر عن الشركة، فإن أنواع وقود شال الجديدة، تعد ثمرة خمس سنوات من الأبحاث المكثفة لأزيد من 150 خبيرا علميا، ولاختبارات لمدة تجاوزت 7.500 ساعة على مسافة 200.000 كلم.

وقد تمت صياغة هذه الأنواع من الوقود لتحافظ على أداء وفعالية المحرك، بما يسمح بالاستفادة القصوى من كل قطرة وقود.

علاوة على ذلك، يضيف ذات المصدر، فإنها تتأقلم مع متطلبات السيارات الحديثة والقديمة على حد سواء لكي تستجيب لمختلف أنواع الاستخدام.

وبهذه المناسبة، قال ماتياس دو لارمينات، المدير العام لشركة فيفو إنيرجي المغرب، على أن هذه الخطوة، تأتي في إطار دعم شركة فيفو إنيرجي المغرب للابتكار في مجموع منتجاتها، بناء على ما راكمت شال من خبرة على مدى أزيد من مائة عام. مؤكدة على أنها ستواصل الاستثمار في هذا المجال، من خلال تقديم حلول ملموسة للمتطلبات الجديدة للمحركات بفضل منتوجات تكون دائما أكثر أداء وكفاءة وفعالية، وذلك بغية توطيد مكانتها كرائد في المغرب في مجالي الابتكار والجودة.

وتعترف المجموعة العالمية “شال” بوقود “شال في باور” الجديد، آخر ما صدر في هذا الجيل من الوقود، كأفضل وقود للمركبات، حيث يقوم بتنظيف المكونات الهامة للمحرك تنظيفا بنسبة %100، ويعيد له شبابه بعد كل رحلة من أجل تجديد كامل لأدائه وتحسين لفعاليته. إذ يقضي على الترسبات بالكامل ويحمي من تراكمها اللاحق على القطع الحيوية للمحرك. ولعل أفضل دليل على موثوقية وأداء وقود “شال في باور” يكمن، حسب البيان، في أنه الوقود الوحيد في العالم الذي شارك في تطويره ويوصي به فريق سكوديريا فراري.

أما وقود “شال في باور” الجديد، فيضمن حماية متزايدة من تراكم الشوائب، بما يمكِّن من توفير
استهلاك للوقود على مسافة قد تزيد عن 15 كلم في كل تعبئة كاملة بالوقود.

ويساهم هذا الوقود، بفضل أحدث تكنولوجيا لاستهداف الرواسب، في الحفاظ على نظافة المحرك ويضمن توفيرا فوريا للوقود.

وتستجيب أنواع وقود شال الجديدة، التي تم تطويرها انطلاقا من تكنولوجيا شال الأكثر تقدما إلى الآن، لمتطلبات محركات الديزل القديمة وأيضا لتلك الخاصة بالمحركات الجديدة التي ما فتئت تتزايد صرامة وتطلبا.

وفي هذا الصدد، قالت سلوى بن سليمان، مديرة التسويق في شركة فيفو إنيرجي المغرب، أنه “لطالما كانت شركة فيفو إنيرجي المغرب في طليعة الوقود بمنتجات شال، التي أدخلت أول أنواع الوقود المعزز إلى المغرب”، ويعزى ذلك حسب المتحدثة إلى “نجاح استراتيجية الوقود د الخاصة بمنتجات شال إلى برنامج مستمر للبحث والتطوير، يهدف إلى إنشاء أنواع وقود جديدة ومناسبة للمحركات الأحدث والأقدم على حد سواء. واليوم، تتواصل هذه الدينامية الثابتة من خلال هذه التركيبات الجديدة التي تعزز مجموعتي الوقود لدينا: ‘شال في باور’ و’شال فيولسيف’”.

وتتمحور استراتيجية التمايز لشركة فيفو إنيرجي المغرب التي تطمح في أن تصبح شركة الطاقة التي تحظى بأعلى قدر من الاحترام في المغرب، حول تجربة الزبون، التي تسعى الشركة إلى تحسينها باستمرار.