انعقد بمركب مولاي رشيد للطفولة والشباب بمدينة بوزنيقة المؤتمر الحادي عشر للجامعة الحرة للتعليم المنضوية تحت لواء الاتحاد العام للشغالين بالمغرب تحت شعار “الاستجابة لمطالب الاسرة التعليمية مدخل لنجاح الاصلاح”؛ “الإنصاف، الإدماج، العدالة الأجرية، الانصاف”، 62 سنة من الوفاء والنضال، بحضور حولي 1500 مناضل ومناضلة عبر ربوع الوطن.
وعرف المؤتمر كلمة توجيهية من طرف “النعم ميارة” الكاتب العام للاتحاد العام للشغالين بالمغرب الذي عبر من خلالها على ضرورة دعم مطالب كافة الطبقات الشغيلة وفي مقدمتها رجال ونساء التعليم؛ وأكد على ضرورة الاصلاح القطاعي لكي يكون هناك انصاف حقيقي يخدم مصالح الجميع، وبأن تكون هناك فرصة سانحة للإصلاح الجوهري للقطاع؛ وأنه لا تفاوض ولا اتفاق مع الحكومة الا برضا المختصين على مصالح الهيئات النقابية الوصية على القطاع؛ وان النقابة هي فضاء للدفاع عن الحقوق وترسيخ للمكتسبات.
وشهد اللقاء تكريم للنعم ميارة بقميص المنتخب الوطني المغربي وبتدكار خلال مشاركته في فعاليات المؤتمر الحادي عشر للجامعة الحرة للتعليم وبمداخلات قيمة من مختلف الفرقاء النقابيين بالمناسبة.

أخبار ذات صلة

العراق تجدد التأكيد على موقفها الداعم للوحدة الترابية للمملكة المغربية

الدرك يوقف شخصين على متن سيارة محملة بالمخدرات وبندقية صيدٍ بالبحراوي إقليم الخميسات

ورشات تدريبية للرفع من قدرات مربيات ومربي التعليم الأولي بالخميسات

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@