احتضن مسرح ابن مسيك مساء أمس الأحد حفل اختتام الدورة الخامسة لمهرجان الدار البيضاء للمسرح الأمازيغي المنظم تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، تحت شعار “الثقافة الأمازيغية، أصالة وتجديد”.

وشهد حفل الاختتام تكريم الفنان المتعدد المواهب عمر السيد على مجمل أعماله الفنية، وقد تم عرض فيلم “مسيرة إنسان ومسار فنان” للمخرج خالد بدري الذي يستحضر فيه أهم المحطات في المسار الفني لعمر السيد.

وعبر الفنان عمر السيد في كلمة بالمناسبة، عن امتنانه لهذا الاعتراف الجميل من طرف أعضاء فضاء تافوكت، مبرزا أن هذا التكريم سيعطيه دفعة قوية، وفرصة لرد الاعتبار للعديد من الفنانين والمثقفين على ما بذوله من مجهودات في سبيل الفن والثقافة.

ومن جانبه، اعتبر الكاتب المسرحي حسن نرايس أن التكريم هو شهادة اعتراف برجل أسدى الكثير لعالم الفن، وساهم بوقته ومجهوداته في سبيل استمرارية مجموعة ناس الغيوان، وهو الأمر ليس بالهين يضيف المتحدث.

وفي سياق متصل، اعتبر محمد بنمسعود، مدير الدورة الخامسة من المهرجان، أن هذا التكريم يندرج في ثقافة الاعتراف، الذي دأب المهرجان على القيام بها تجاه العديد من المبدعين نظير التضحيات الجسام خلال مسارهم الفني.

وقد عرف الحفل الاختتام مشاركة كل من الفنان عبدو التاجر ومجموعة أحواش بنات سوس وفرقة عيساوة والفنان ادريس تامونت.

يشار أن الدورة الخامسة لمهرجان الدار البيضاء للمسرح الأمازيغي امتدت في الفترة مابين 7 إلى 11 شتنبر 2022، عرفت برمجة متنوعة من العروض المسرحية بالعديد من المركبات الثقافية إلى جانب ورشات تكوينية وندوتين فكرتين ومسابقة بين الفرق المسرحية الأمازيغية في إطار الجائزة الوطنية للثقافة الأمازيغية برسم سنة 2021 صنف المسرح-جهة الجنوب المعتمدة من لدن المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية .

أخبار ذات صلة

انعقاد مجلس الحكومة يوم الخميس المقبل

زخات رعدية قوية مصحوبة بهبات رياح مرتقبة يومي الإثنين والثلاثاء بعدد من أقاليم المملكة

طانطان.. توقيف شخص للاشتباه في تورطه في قضية تتعلق بالضرب والجرح المفضي للموت

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@