للمرة الثانية خلال شهر رمضان وجدت كتابات معادية للإسلام والمسلمين، يومه الجمعة، على جدار مسجد ابن سينا بمدينة رين بفرنسا.

وتم اكتشاف هذه الكتابات يومه الجمعة.

وكتب في الجدار عبارات :” لقد حذرناكم ..الهجرة تقتل ..رامبوييه”، في إشارة إلى الهجوم الإرهابي الذي وقع الجمعة المنصرم وأودى بحياة شرطي.

هذا وتم حذف هذه الكتابات قبل صلاة الجمعة، وفتحت الشرطة الفرنسية تحقيقا في الموضوع.

وفي سياق متصل، عبر المجلس الفرنسي للديانة الإسلامية عن أسفه وإدانته بشدة لهذه الكتابات العنصرية، معبرا عن تضامنه مع كل المنسلمين.

أخبار ذات صلة

حزب يميني متشدد.. يتهم الحكومة الاسبانية بـ”التهاون” في ترحيل القاصرين المغاربة

مليلية المحتلة.. المفوضية الإسلامية تكشف عن قرار إقامة صلاة العيد بالمساجد

مدينة المهن والكفاءات لسوس – ماسة لقاء حول تقدم الأشغال ونهج الحكامة المعتمد

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@