واصلت القنصلية العامة للمغرب بليون، أمس السبت، تنقلها في مختلف مقاطعات جهة أوفيرني رون-ألب الفرنسية، من أجل توفير خدمات قنصلية للمواطنين المغاربة المقيمين بهذه المنطقة.

وذكر بلاغ للتمثيلية الدبلوماسية، أنه جرى في هذا الإطار، وعشية إطلاق عملية “مرحبا 2022″، تنظيم قنصلية متنقلة بسانت-إيتيان، لاسيما من أجل تسليم وثائق إدارية وقنصلية مختلفة لأصحابها.

كما شكلت هذه القنصلية مناسبة للقنصل العام، زهير جبرائيلي، من أجل التواصل مع عدد من أفراد الجالية المغربية المقيمة بمقاطعة “لالوار” حول سبل تيسير وإضفاء أكبر قدر من السلاسة على الخدمات المقدمة للمواطنين المغاربة المقيمين بهذه المنطقة.

أخبار ذات صلة

جلالة الملك يترأس مراسيم تقديم البرنامج الاستثماري الأخضر الجديد للمجمع الشريف للفوسفاط

قلق أميركي من “تيك توك”.. ومدير “إف بي آي” يكشف الأسباب

الرباط.. اختتام أشغال الدورة ال17 للجنة الدولية الحكومية لصون التراث الثقافي غير المادي لليونيسكو

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@